خاص - البحر يحتضر.. والصيادون يندبون واقعهم
شارك هذا الخبر

Wednesday, May 30, 2018

خاص – يارا الهندي
الكلمة اونلاين

ليس المنظر الموثق بالصور مألوفا في اي بلد من بلدان العالم الا في لبنان حيث النفايات في البحر هي التي تسبح بدلا من الاسماك التي تأخذ من البحر مأوى لها، بعد ان شهد لبنان في العام 2015 أزمة نفايات تكدس بنتيجتها القمامة في الشوارع، وضرب التلوث البحر من شماله الى جنوبه متحول إلى مكب للنفايات بسبب عدم تنفيذ مطمر صحّي لها سيما في برج حمود - الدورة، وعلت صرخة صيادي الاسماك الذين ضاقت بهم السبل وأضحى كل صياد مُعدما يفتقد الى أدنى مقومات العيش الكريم.

انذاك، اغدق الصياديون بوعود السياسيين بإنقاذ ما تبقى من موسم الصيد، والتطلع الى مشكلتهم والتعويض عليهم نتيجة الأضرار التي لحقت بهم جراء التلوث. انتهت الانتخابات النيابية وانتهت معها مرحلة الوعود ولكن من دون تنفيذ اي منها والصيادون لا حول ولا قوة لهم.. يندبون واقعهم المعاش نظرا لذهابهم الى البحر للصيد والنتيجة كارثية فالشباك تتراكم بداخلها النفايات التي تلحق أضرارا جسيمة بالثروة السمكية والبيئة البحرية..

الازمة ليست وليدة اللحظة انما بدأت مع ردم البحر بالنفايات يقول وسام فرنسيس حيث نفذت مجموعة من الصيادين إعتصامات لرفع الصوت ولكن من دون نتيجة "فلا احد يرى او يسمع". واليوم المشكلة يضيف فرنسيس "تكمن في عدم وجود سمك في البحر من الجناح الى العقيبة بسبب التلوث ونتيجة الخطأ الذي ارتكبته الدولة متخذة قرارا بردم البحر بالنفايات. فلجأت مجموعة من الصيادين الى القضاء رافعين شكوى امام مدعي عام التمييز القاضي لكن هذه الدعوى لم تتحرك ولا تزال في مكانها، وكل يوم الى اسوء."

وبحرقة، يتابع فرنسيس "انه قبل استخدام اي مكنة في البحر، يتوجب عليهم تجهيزها بمبلغ كبير يتراوح بين الـ10 والـ15 الف دولار، وان لم تنتج في هذه الاشهر الخمسة، يبقون 7 اشهر من دون تأمين لقمة عيشهم."

اما عن الحلول فيؤكد فرنسيس "انها بيد الدولة، المسؤولة الوحيدة عن التلوث الذي لحق ببحرنا، بحيث انها كانت ترمي النفايات في البحر مباشرة من المكب من دون فرز او حتى من دون اي سنسول صخري والذي بني من فترة قصيرة، ما جعل مياه البحر سوداء، وسلسلة الاعتصامات التي نفذها الصيادون لم تنجح حتى اليوم في حث الدولة والمسؤولين فيها الى وضع الحلول اللازمة فلم يكن امامنا الا اللجوء الى القضاء والتحرك لقطع الطريق على الشاحنات التي ترمي النفايات في البحر."

مقالات مشابهة

ما هي نصيحة وهاب لحاكم مصرف لبنان؟

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأربعاء في 20/6/2018

فضيحة جديدة..

بالصورة - العثور على قنبلة عنقودية في تول

وهاب لـmtv: لبنان لا يستطيع تحمّل عبء النزوح السوري الذي بلغ نصف عدد الشعب اللبناني

بعد جدل واسع.. بيان رسمي من السعودية بشأن "الأمير المزيف"

إرتفاع بورصة تايوان بنسبة 0.21% وسط مكاسب في قطاعات النفط

العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز يأمل بتجديد الهدنة التي تم التوصل إليها بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان خلال أيام عيد الفطر لفترة أطول

المنتخب الاسباني يفتتح التسجيل في مرمى نظيره الايراني والنتيجة 1-0