بالصور- مطعم Bill’s Bites يفتتح فرعه الأوَّل في الحمرا
شارك هذا الخبر

Wednesday, May 16, 2018

بحضور شخصيات فنية، واجتماعية، وإعلامية، افتتحََ مطعم Bill’s Bites فرعه الأوَّل في منطقة الحمرا – بيروت، وشرَّعَ أبوابه للزبائن ليحضروا ويستمتعوا بالطعام الصحّي والمفاجآت التي حضّرت لهم احتفالاً بالافتتاح. يقع مطعم Bill’s Bites في شارع بليس، قرب الجامعة الأميركية في بيروت، وبجواره العديد من المطاعم، ويتميّز باللونين الاحمر والاسود. وهو مؤلّف من ثلاثة طوابق بمساحة متوسطة ويطلّ على مناظر طبيعية جميلة.

رحَّبَ صاحب المطعم السيّد حيدر حمدر بالضيوف الذين استمتعوا بمأدبة غداء شهية وتذوقوا المأكولات المنوّعة، بدءاً من السلطات الى الوجبة الأساسية والحلوى، والشيشا الفريدة من نوعها. وتحتَ عنوان Raise your hat (ارفع قبعتك) اجتمعَ المدعوون مع فريق العمل لقطع قالب حلوى Tres Leche التي يتميّز بها المطعم، والمصنوعة من ثلاثة أنواع من الحليب.

وكشفَ السيّد حيدر حمدر أنَّ ما يميّز مطعم Bill’s Bites عن المطاعم الأخرى في منطقة الحمرا، المأكولات التي تحضَّر من اللحوم والدواجن العضوية 100% حيث ينتجها من مزرعتهم الخاصة في البقاع، كلّها طازجة وصحية ولا يوجد فيها مكونات عضوية.

ومع اقتراب شهر رمضان المبارك، اشارَ حمدر أنَّ المطعم وضع برنامجاً خاصًا بالشهر الفضيل إذ أنّه سيستقبل الزبائن لساعات الفجر مع السحور. وحضَّرَ أيضاً برنامجاً آخر للمونديال يرضي متتبعي المباريات. أمّا في الأيام العادية يستقبل المطعم الزبائن من الساعة الحادية عشرة صباحاً إلى الواحدة فجرًا.

مقالات مشابهة

وصول وفد كبير الى بكركي يترأسه النائب نعمة افرام تحت شعار "الانسان أولا" للمشاركة في القداس على نية البطريرك صفير

هكذا علّقت السعودية على تهديد محمد بن سلمان لـ"البغدادي"

أعضاء من المجلس التنفيذي للاتحاد العمالي العام برئاسة جورج العلم يشاركون في القداس الذي يُقام في بكركي على نية البطريرك صفير

إيران.. اختراقات استخباراتية وراء "انقلابات الحرس الثوري"

منصور بطيش أعاد "الاسمر" الى وظيفته..!

كنعان صارح الرأي العام: لا ألمس سعياً جدّياً للتدقيق في الحسابات المالية!

باسيل في بكركي.. وقداس على نية البطريرك صفير

وصول باسيل الى بكركي على رأس وفد من تكتل "لبنان القوي" و"التيار الوطني الحر" للمشاركة في قداس على نية البطريرك صفير

كنعان: اصارح الرأي العام بأني لا المس سعياً جدّياً للتدقيق في الحسابات المالية في ضوء التأخير في احالتها للمجلس النيابي وعدم تأمين فريق العمل في ديوان المحاسبة للتدقيق بها ولا يجب تجاوز الدستور في هذه المسألة