توقيع اتفاقيتي قرض وهبة بين مجلس الانماء والاعمار والوكالة الفرنسية للتنمية
شارك هذا الخبر

Wednesday, May 16, 2018


تم قبل ظهر اليوم توقيع اتفاقيتي قرض وهبة بين لبنان، ممثلا بمجلس الإنماء والإعمار، والوكالة الفرنسية للتنمية AFD، بقيمة 34 مليون يورو (للقرض) 15 مليون يورو (للهبة).

وقع الاتفاقيتين، عن الجانب الفرنسي السفير الفرنسي برونو فوشيه ومديرة إدارة منطقة المتوسط في الوكالة الفرنسية للتنمية AFD ماري هيلين لوازون Marie Hélène LOISON، وعن الجانب اللبناني رئيس مجلس الإنماء والإعمار المهندس نبيل الجسر.

يهدف القرض الى تمويل مشروع الصرف الصحي الرائد في وادي قاديشا وتمدد فترة سداده على 13 سنة إضافة الى 8 سنوات فترة سماح. يهدف المشروع إلى تعميم التجربة الريادية في مجال معالجة المياه المبتذلة بواسطة تقنية فلاتر مزروعة بالقصب من خلال إنشاء شبكات الصرف الصحي، محطات ضخ ومحطات معالجة تعتمد تقنيات بيولوجية بسيطة ومنخفضة التكلفة في قضاء بشري (22 محطة تكرير منها 15 تعتمد تقنيات المعالجة بالقصب و7 تعتمد تقنيات معالجة ميكانيكية)، إضافة إلى محطات في أقضية والكورة والبترون والضنية.

أما الهبة البالغة قيمتها 15 مليون يورو، فتهدف الى تمويل مشروع تحسين الظروف المعيشية لسكان الأكثر ضعفا في المناطق المتأثرة بتبعات الأزمة السورية، على وجه الخصوص لمنطقتي البقاع وعكار اللتين تستضيفان أكثر من 75% من اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان.

يتألف المشروع من المكونات التالية:

1. إنشاء وإعادة تأهيل بنى تحتية ريفية ومائية في منطقتي عكار والبقاع
2. تنفيذ مشاريع تتصل بالأراضي تتمحور حول عمليات إعادة التحريج
3. إجراء دورات تدريبية (زراعية أو حرجية) وتعبئة الخبرات المخصصة وإدارة تنفيذ المشروع.

يتولى مجلس الإنماء والإعمار إدارة المشروع، بدعم من وزارة الزراعة المسؤولة عن التنمية الريفية والموارد الطبيعية. وسيتم تشكيل وحدة لإدارة المشروع تضم مديرا للمشروع وخبراء فنيين وموظفين إداريين من أجل ضمان التنسيق بين مختلف الجهات الفاعلة (الدولة والمنظمات غير الحكومية والبلديات) ومتابعة العقود والإشراف على الأنشطة وإعداد التقارير.

مقالات مشابهة

"ملفات أمنية" محور زيارة المشنوق للسعودية!

عماد مرمل - ممثلة الأمم المتحدة «تُحرِّض» على برِّي!

اهتزاز سياسي ـ مناطقي في الطائفة الشيعية؟

أزمة تأليف الحكومة الجديدة دخلت مرحلة “لي الأذرع”

النفايات الى الشوارع أو البحر!

باسيل يحذّر: مهلة التأليف بدأت تنتهي!

الأوروبيون يترقبون: لنرَ ما سيحدث للنازحين العائدين من لبنان الى سوريا؟

برّي يضغط "حكوميا".. فهل يخرج "الأرنب" من قبعته؟

تصعيد باسيل يخدم "حزب الله".. وهكذا يضرّه!