القوات تريد حصّة أكبر... وباسيل بالمرصاد
شارك هذا الخبر

Tuesday, May 15, 2018

حذرت أوساط سياسية من أن اشتداد حدة التساجل الإعلامي بين حزب "القوات اللبنانية" و"التيار الوطني الحر" بعد نتائج الانتخابات النيابية، ومحاولة كل فريق تصوير نفسه على أنه الأقوى مسيحياً، من شأنه أن يترك انعكاسات سلبية على "اتفاق معراب"، الذي تعرض لهزات عديدة يخشى عليه بسببها من الانهيار والسقوط في آخر المطاف، إذا استمرت الحملات الكلامية بين الفريقين، خاصةً وأن التوقعات تشير إلى مرحلة شد حبال بين "القوات" و"التيار"، في ما يتصل بالكثير من الملفات، ومنها تشكيل الحكومة، حيث تريد "القوات" رفع حصتها الوزارية بعدما ضاعفت كتلتها النيابية، في حين أن التيار "العوني" سيحاول الحصول على حصص وزارية وازنة، في وقت أبلغت مصادره "السياسة"، أنه لن يتنازل عن حقيبة وزارة الطاقة التي لن تكون لغيره.

السياسة الكويتية

مقالات مشابهة

الوزيرة عناية عز الدين: بالنسبة لقضية الطفل محمد العوطة هو بالنسبة لي موضوع متابعة جدية وسأقوم باستشارة أطباء حول وضعه وحالته الحساسة والدقيقة التي تحتاج الى تكوين رأي طبي دقيق وشامل لكافة التفاصيل

بيضون: التصويب على الحريري هدفه انهيار اقتصادي يُخرج سلامة من السباق الرئاسي

مقتل 19 شخصا في هجوم مسلح على قرية بشمال شرق نيجيريا

مسؤولة ألمانية طالبت بدعم تركيا في مواجهة تقلبات سعر الليرة

التحكم المروري: الساعة 22:00 من تاريخه حصل حادث صدم على الكورنيش البحري الغازية نتج منه جريح

هبوط اضطراري لطائرة سعودية في القاهرة بسبب تعرض تونسية لوعكة صحية

مريض يدعى اميل الياس نوفل يحتاج الى دم فئة A- في اوتيل ديو الرجاء الاتصال على: 76315314

النائب ادكار طرابلسي للـ otv: نحن مع عودة العلاقات الطبيعية مع سوريا لما فيها من منافع اقتصادية ولتسهيل عودة النازحين

السفير اليمني في لبنان: "حزب الله" لا يمارس سياسته كحزب لبناني مستقل بل ينفذ سياسة إيران