محورا تغيرات بيئة العمل والابتكار يسيطران على نقاشات قمة تكنولوجيا الموارد البشرية لعام 2018
شارك هذا الخبر

Monday, May 14, 2018

اختُتمت النسخة الرابعة من قمة تكنولوجيا الموارد البشرية في فندق بلاتزو فرزاتشي في دبي يوم الثلاثاء الماضي والتي شهدت حضور أكثر من 350 ضيفاً، وبذلك أُسدل الستار على يومين حافلين بالفعاليات والنقاشات حول محاور هامة تؤثر على قطاع الموارد البشرية في المنطقة وفي مقدمتها تأثير التكنولوجيا على إنتاجية بيئة العمل والمهارات المطلوبة للوظائف المتاحة في المستقبل.

ولقد شكّلت هذه القمة السنوية التي نظمتها شركة "كيو إن إيه إنترناشيونال" القائمة في دبي وبدعمٍ رسمي من وزارة الموارد البشرية والتوطين في دولة الإمارات فرصةً نادرةً للعاملين في قطاع الموارد البشرية في الشرق الأوسط للقاء عددٍ من الخبراء ورواد التكنولوجيا من حول العالم والتفاعل معهم بهدف الاطلاع على أحدث التوجهات التكنولوجية التي ستغير مستقبل الأعمال والوظائف.

وبعد سلسلةٍ من النقاشات والجلسات الحوارية المُلهمة التي تخللت اليوم الأول، بدأ اليوم الثاني والأخير من القمة صباح الثلاثاء بجلستين متزامنتين كانتا جزءاً من الصيغة الجديدة لنسخة هذا العام، وتناولتا موضوعين هامين هما "تكنولوجيا المواهب" و"تكنولوجيا التطوير والتعليم". كما تم في اليوم الثاني مناقشة مجموعة أخرى من المواضيع مثل الممارسات الحديثة في إدارة المواهب والمقاربات المختلفة في تطوير استراتيجية المواهب في العصر الرقمي، والدور المتغير لمدير التعليم التنفيذي والحاجة المتزايدة للشركات للانتقال من بيئة العمل التقليدية إلى نظام التعلّم الرقمي.

وقد تم تنظيم القمة بدعمٍ من شركاتٍ رائدة مثل "آي بي إم" (راعي من الفئة البلاتينية)، و"إنفور" و"بيبول فلوينت" (راعيان من الفئة الذهبية) و"كورنر ستون أون ديماند" و"أون برو" (راعيان من الفئة الفضية).

وقد أثنت سمانثا كارتر، مديرة التسويق للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة "إنفور" على الحدث السنوي قائلةً: "لقد تمتعنا بيومين حافلين ومفيدين في قمة تكنولوجيا الموارد البشرية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. التقينا بالعديد من خبراء الموارد البشرية من شركات هامة وهناك العديد من الفرص لحلول الموارد البشرية في المنطقة. كما ناقش المؤتمر الكثير من الأفكار الخلاقة المتعلقة بالمنطقة مثل السحابة الإلكترونية والذكاء الاصطناعي وإدارة وعلوم المواهب. ونحن سعداء بالمستوى التنظيمي الرفيع للحدث وحسن اختيار الضيوف وبذل المنظمين جهداً كبيراً لتعريفهم بنا."

وفي هذا الصدد قال فريدريك بالون مدير فرع أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في شركة "بيبول فلوينت": "لقد سعدنا بلقاء هذه الشركات من المنطقة. إنها المشاركة الأولى لنا في هذا الحدث والتجربة فاقت توقعاتنا ونتطلع للمشاركة في العام القادم. لقد تعرفنا إلى الكثير من الشركات في المنطقة التي لم نكن لنحظى بفرصة لقائها لولا القمة. كما التقينا بأشخاص مثيرين ومعظمهم مهتمون بمناقشة تكنولوجيا الموارد البشرية على مستوى استراتيجي وهم أشخاص نافذين وأصحاب قرار في شركاتهم. بشكلٍ عام، كانت هذه واحدة من أنجح القمم وأقواها من حيث التنظيم والمحتوى."

وأضاف مظفّر جميل مستشار تقنية المعلومات في شركة "أون برو": "لقد تفاجأت بمستوى الحدث وعدد الحاضرين ومعظمهم من المدراء رفيعي المستوى وقد أغنت مشاركتهم القمة على نحوٍ كبير. لقد كانت تجربةً رائعة ونجحنا في خلق عددٍ من فرص العمل. بشكلٍ عام، لقد كان مؤتمراً ناجحاً وحسن التنظيم."

وعلّق بول مايكل غليدهيل، المدير التنفيذي والشريك المؤسس في شركة "إكسبرت ليرنينغ": "كالعادة، كانت قمة رائعة. لقد اعتنى بنا المنظمون جيداً والأهم أننا خضنا الكثير من النقاشات المميزة. إنه حدث لا نفوّت حضوره كل عام لأن المنظّمين يحرصون على أن

نلتقي بالأشخاص المناسبين إضافةً إلى أن الحضور مهتم بتعلّم المزيد عن التحول الرقمي. كما أن صيغة المؤتمر والمواضيع المطروحة والنقاشات المفتوحة جعلت منه حدثاً مثيراً للاهتمام."

وقال هادي ر. عمر مدير المبيعات والتسويق للأنظمة والحلول في شركة "إي بي إم": "لقد كانت قمة تكنولوجيا الموارد البشرية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مفيدةً لنا ومتماشية مع احتياجاتنا كشركة تقدم برامج وحلول الإحصاء والحضور. مكّنتنا القمة من مقابلة الأشخاص المطلوبين القادرين على فهم وتقدير التكنولوجيا التي نوفرها لتسهيل عمل قطاع الموارد البشرية ونشاطاته اليومية خاصةً مع تطور اتجاهات الذكاء الاصطناعي وتقنية المؤشرات الحيوية غير اللمسيّة. ولهذا السبب نتطلع للمشاركة في العام القادم."

وفي نطاق تعبيره عن تقديره للرعاة ودعمهم ومساهمتهم في نجاح الحدث قال سيد إن.سي، مدير شركة "كيو إن إيه إنترناشيونال": "بصفتها الحدث الوحيد من نوعه في المنطقة نجحت قمة تكنولوجيا الموارد البشرية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بلعب دورٍ محوري كمحفّزٍ لتسريع تطوّر قطاع الموارد البشرية نحو مستقبلٍ تقوده التكنولوجيا. في نسخة هذا العام شهدنا مشاركة خبراء وروّاد عالميين من صناعات على نطاقٍ أوسع من أي وقتٍ مضى، وأريد انتهاز هذه الفرصة لشكر كل شركائنا ورعاتنا والضيوف لمساهمتهم في إنجاح هذا الحدث."

ولقد شهدت القمة على مدار يومين حضور متحدثين استثنائيين بمن فيهم خبراء عالميين مثل كريستيان كروم، خبير استشراف المستقبل ومؤلف الكتاب الأكثر مبيعاً "تصنيع الإنسان: تحوّل إلى الرقمية وحافظ على الإنسانية"، بالإضافة إلى ضيوف بارزين من قطاعي الموارد البشرية وتقنية المعلومات في الشرق الأوسط ومدراء نافذين من شركات "آي بي إم" و"إنفور" و"بيبول فلوينت" وطيران الاتحاد و"يو آيه إي إكستشينج" ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية و"باتيل كو" وغيرهم.

النهاية

نبذة عن قمة تكنولوجيا الموارد البشرية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

لقد لعبت التكنولوجيا دوراً كبيراً في تغيير حياتنا على نحوٍ جذري، وقطاع الموارد البشرية ليس بمنأى عن هذا التغيير. كما أن للتكنولوجيا أثراً بالغ الأهمية على تقدمنا ويجب أن تكون في صلب تطوير قطاع الموارد البشرية ليكون مواكباً لكل ما هو جديد.

واليوم، يستمر قطاع الموارد البشرية في رحلة التحول إلى قطاعٍ ذكي يقدّر أهمية المفاهيم الجديدة مثل البيانات الكبيرة والتكنولوجيا السحابية وأدوات التواصل الاجتماعي والاتصال المتنقل ووسائط التلعيب التي يجب على كل مؤسسةٍ الاعتماد عليها كحلولٍ للكثير من المسائل مثل استقطاب المواهب وإدارتها وتغيير أساليب الإدارة وتفاعل الموظفين.

وتعتبر قمة تكنولوجيا الموارد البشرية المبادرة الوحيدة التي تجمع على منصة واحدةٍ المختصين في مجالي الموارد البشرية وتكنولوجيا المعلومات من مختلف أنحاء الشرق الأوسط ورودا تقديم الحلول، وتتيح لهم على مدى يومين مناقشة أحدث الاتجاهات والأفكار والتطلعات الجديدة ضمن جلسات حوارٍ تركز حصراً على تكنولوجيا الموارد البشرية.

مقالات مشابهة

البابا فرنسيس يلتقي البطريرك الراعي

"مانديلا ليبيا" يطالب الرئيس عون بالتدخل للإفراج عن هانيبال القذافي

بري دعا اللجان النيابية إلى جلسة مشتركة يوم الخميس

البابا فرنسيس يلتقي البطريرك الراعي في الكرسي الرسولي بالفاتيكان

الإتحاد الأسيوي لكرة القدم يستدعي الحكم علاء الدين للمرحلة الثانية

‏الرئيس عون استقبل وفداً أكاديمياً اغترابياً لبنانياً من الأرجنتين نقل إليه تعلق اللبنانيين والمتحدرين من أصل لبناني بوطن الأجداد

غينيس: محاولة لنبيل كرم لتحطيم رقم قياسي جديد

معلومات الـ"او تي في": اجتماع لنواب سنة 8 اذار الاربعاء في دارة النائب فيصل كرامي في بيروت وبيان مهم سيعلن بما خص تمثيلهم بالحكومة

حبيب افرام: لتوحيد كل الجهود لتبقى المسيحية في الشرق!