نهاية هيمنة "الأربعة الكبار" على بطولة مدريد
شارك هذا الخبر

Saturday, May 12, 2018

جاءت هزيمة الإسباني رافائيل نادال في ربع نهائي بطولة مدريد المفتوحة للتنس على يد النمساوي دومينيك تيم لتفتح الباب أمام فائز جديد باللقب، مما يعني نهاية هيمنة "الأربعة الكبار" على ألقابها خلال العقد الأخير.

واستهل نادال ألقابه في مدريد عام 2005، ليعود بعد ذلك ويحصد ألقاب نسخ 2010 و2013 و2014 و2017، في حين توج البريطاني آندي موراي عامي 2008 و2015، والسويسري روجر فيدرير في نسختي 2007 و2012، والصربي نوفاك ديوكوفيتش في 2011 و2016.

ومنع هؤلاء الأربعة أي لاعب آخر من فتح أي ثغرة للصعود على قمة منصة التتويج في البطولة الإسبانية، أمثال الفرنسي جيليه سيمون (2008) والتشيكي توماس بيرديتش (2012) والسويسري ستانيسلاس فافرينكا (2013) والياباني كي نيشيكوري (2014) والنمساوي دومينيك تيم (2017)، وذلك طوال السنوات العشر الأخيرة.

وبفوزه أمس الجمعة، لم يكتفِ تيم بإيقاف سلسلة فوز نادال بـ50 مجموعة متتالية على نفس النوع من الأراضي، بل أوقف أيضاً سلسلة الفوز بـ21 مباراة متتالية على الأراضي الترابية للبطل الإسباني، وذلك منذ تحقيقه لقب رولان غاروس الموسم الماضي.

24.AE

مقالات مشابهة

الشرطة الأميركية: مقتل 5 أشخاص في اطلاق نار وسط مدينة فلوريدا

وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لن يعترف بإعلان رئيس البرلمان المعارض نفسه رئيسًا للبلاد

فنزويلا : عشرات الآلاف من مؤيدي ومعارضي مادورو يتظاهرون في شوارع كراكاس .

الرئاسة الفرنسية: باريس تجري مشاورات مع الشركاء الأوروبيين بشأن فنزويلا

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم 23/01/2019

حوري لـ"المستقبل": هذه الحكومة ستكون 30 وزيرا ولن يكون هناك حكومة 32 وزير ونقطة على السطر

نهاية مادورو... ماذا يحدث في فنزويلا؟

ما حقيقة اتجاه باسيل للقبول بعشرة وزراء؟

ماكرون: أمن إسرائيل أولوياتنا لاستقرار الشرق الأوسط