الفايننشال تايمز - كيف التعامل مع ترامب؟
شارك هذا الخبر

Friday, May 11, 2018


نشرت صحيفة الفايننشال تايمز كتبه فيليب ستيفنز، يشرح فيه كيف ينبغي أن ترد أوروبا على ترامب.

يقول ستيفنز إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سحب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران ليس تنفيذا لسياسة الخارجية الأمريكية، وإنما هو تحد يريد من خلاله ترامب أن يظهر للعالم أنه يفعل ما يريد.

وهذه ليست المرة الأولى التي يواجه فيها الأوروبيون، حسب الكاتب، قرارات ترامب التي يزدري فيه النظام الدولي. فقد دفعه شعار "أمريكا أولا" إلى الانسحاب من اتفاق باريس لتغير المناخ، ثم رمى فكرة حل الدولتين في النزاع الإسرائيلي الفلسطيني، وشكك في حلف الناتو.

ويرى أن ما ينبغي ان تفعله العواصم الأوروبية في أول ردها على استراتيجية ترامب المدمرة هي أن تقول إن أمريكا أصبحت وحدها الآن. وإذا أرادت الولايات المتحدة أن تكون "دولة مارقة"، لا تلتفت إلى آراء حلفائها لم يعد هناك ما يربط أطراف الشراكة العابرة للأطلسي التي كانت مبنية على المبادئ والمصالح المتشابكة.

ويضيف أن المؤسف أن أوروبا تعتمد في دفاعها على الولايات المتحدة. ويذكر تصريحا للمستشارة الألمانية العام الماضي قالت فيه إن وصول ترامب إلى البيت الأبيض يحتم على أوروبا أن تتولى أمورها بنفسها. ولكنه يشير إلى أن ما فعلته ألمانيا منذ ذلك التاريخ دليل على أنها لا ترغب في تحمل نفقات أمنها. ويضيف أن أوروبا ستكون مستقلة عندما تكون على استعداد لدفع ثمن الاستقلال.

ولابد للمجموعة الدولية، حسب الكاتب، أن تبرهن على أنها مستعدة للحافظ على الاتفاق مع إيران، على الرغم من انسحاب الولايات المتحدة. كما على الزعماء الأوروبيين أن يعلنوا بوضوح اعتراضهم على توجيه ضربات عسكرية لإيران، وإنهم سيمنعون الولايات المتحدة من استعمال قواعدهم العسكرية في مثل هذا النزاع.

فالتدخل إيران يتسبب في عدم الاستقرار بالمنطقة، لكن الحرب التي تريدها إسرائيل والسعودية، على حد تعبير الكاتب، أكثر خطورة.

مقالات مشابهة

ديلي تلغراف- المطلوب من بريطانيا والولايات المتحدة

الغارديان- هل تؤدي الواقعية السياسية لغض الطرف؟

التايمز - "ولي العهد السعودي أمر بمقتل خاشقجي"

الغارديان - هل أصبح أحمد عسيري كبش الفداء في قضية خاشقجي؟

التايمز - "المشتبه الرئيسي"

ناشونال إنتريست- هل دشّن 2018 مسيرة السلام في شبه الجزيرة الكورية؟

الغارديان- تركيا المتفاخرة بسياسة "الباب المفتوح"

آي- ترامب والسعودية

آي- تحذيرات "من القبر"!