خاص - رئيس بلدية القعقور يروي خلفية عتب الاهالي على بوصعب.. ولهذا لن يعطوه صوتهم التفضيلي
شارك هذا الخبر

Saturday, May 05, 2018

خاص – الكلمة اونلاين

عند كل استحقاق نيابي، يستحضر اللبنانيون انجازات نوابهم او وزرائهم وعلى اساسها يحاسبونهم. لكن لبلدة القعقور المتنية قصة اخرى وتحديدا فيما يتعلق بخراجها يكشف عنها رئيس بلديتها عصام بو انطون الذي يؤكد عبر موقع الكلمة اونلاين ان موضوع خراج البلدة الذي من ضمنه اوتيل القاصوف ملف قضائي بحت، مشيرا الى ان الاهالي ناقمون والبلدية لن تسكت عما تسميه عملية "اغتصاب الحقوق" وستقدّم دعوى الى مجلس شورى الدولة.

ويلفت بو انطون الى انه يدرس الطرق القانونية اللازمة لاسترجاع اوتيل القاصوف الذي اصبح اداريا تابعا لضهور الشوير مع جزء كبير من الخراج الا انه عقاريا لا يزال للقعقور، خصوصا وانه كان قد صدر عن مجلس شورى الدولة في العام 1998 قرارا مبرما، وعند تحويل الملف الى اللجنة التابعة لوزارة الداخلية ايام الوزير مرون شربل، ضم الاوتيل الى الضهور في قرار كسر قرار مجلس الشورى المبرم، بعد ان كانت بلدية القعقور مدت شبكة الكهرباء واصلحت الطرقات.

ويؤكد بو انطوان ان الملف ليس متروكا وحقنا سنسترجعه والقضاء سيقول كلمته في هذا الاطار سيما وان نطاق البلدية واضح وهو ما حددته الدولة اللبنانية عام 1964 عندما مسحت الحدود الطبيعية، مشددا على ان البلدات الكبيرة يجب ان تعطي البلدات الصغيرة لا ان تأخذ منها فليس "محرزا" ان تستولي ضهور الشوير على 200 الف متر تابعة للقعقور وسأل: كيف اقنع القعقوريين الناقمين ان يضعوا الصوت التفضيلي للوزير الياس بوصعب في ظل هذه المشكلة التي له يد فيها!

واذ يشدد بو انطون على "اننا لن نجلس مكتوفي الايدي بل سنطالب بحقنا المسلوب"، يرى ان "من شأن استرجاع الخراج الذي يقع ضمنه اوتيل القاصوف ان يدرُّ على بلدتنا التي تفتقر لهكذا مورد خصوصا وان لا مصانع ولا مدارس ولا فنادق ولا مطاعم او منتزهات في البلدة فيما كل ذلك موجود في ضهور الشوير".

مقالات مشابهة

فرنجية: الحكومة "بتمشي اذا بيتخلى التيار عن اسم واحد"

شركة "ﻏروﻫﻲ" تشيد بطلاب قسم التصميم في المدرسة العليا للتصميم Art’Com

التصعيد الأميركي ضد إيران يستمر .. ودفعٌ نحو حلف عربي

دورة تدريبية لأفراد الهيئة التعليمية الجدد

سامسونج تطلق منصة "سمارت باك" لتعزيز التجارب الترفيهية لسكان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

بالفيديو- اضرار العاصفة ميريام

شلل في المؤسسات والمصالح البقاعية .. والسبب؟

إيران تتحدى إسرائيل

تفاصيل عن توقيف نجل فاضل وإخراجه