إحذري تطبيق هذه الممارسات الخاطئة مع مولودكِ الجديد!
شارك هذا الخبر

Wednesday, May 02, 2018

تعتبر رعاية الطفل الرضيع من أكثر المهمات الصعبة والدقيقة، حيث أن الإهتمام بالطفل حديث الولادة يتطلب الكثير من الوقت والجهد، ما قد يدفع الكثير من الأمهات الى الاستعانة بخبرات الآخرين للوصول إلى الطريقة المثالية للتعامل مع الرضيع. وعلى الرغم من التطور والحداثة الكبيرة التي وصلنا إليها في تربية الأطفال، إلا أن هناك مجموعة من العادات والممارسات الخاطئة وغير الصحيّة التي يجب تفاديها بشكل مطلق خلال التعاطي مع الطفل الصغير، لأنها قد تؤدي الى الكثير من الأضرار الصحيّة غير المتوقعّة، ومن أبرز هذه التقاليد:



تقميط الأطفال



بعد الولادة قد يلجأ البعض الى تقميط الطفل ما يؤدي الى العديد من المخاطر الحقيقية التي تنتج عن إعاقة حركته والحدّ منها، إضافة الى التأثير سلباً على سرعة نموه، وإحتمال معاناته من صعوبة في التنفس بشكل طبيعي نتيجة للضغط على القفص الصدري، ما يؤدي الى إصابته بالإختناق.



تكحيل العين



يعمد البعض الى تكحيل عيون الأطفال حديثي الولادة لتقوية أبصارهم وزيادة سماكة الرموش، والعمل على تكثيف الحواجب. إلا أن الحقيقية تكمن بأن الكحل يؤدي الى الكثير من الأضرار على عيون الطفل، لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من الرصاص التي تضر بالعيون وتؤدي إلى إصابتهم بالتسمم، ما يسبب الكثير من الإعتلالات الدماغية التي قد تقود الأطفال الى الموت.



تمليح جسم الطفل

يظّن البعض أنه يجب فرك جسم المولود الجديد بالملح لأن ذلك سيضمن الحصول على جلد صحي ونظيف، إلا أن هذه العادة الشائعة غير الصحية قد تلحق الضرر في بشرة الطفل نتيجة فقدان السوائل بسبب إرتفاع نسبة الصوديوم بالدم.



تقبيل المولود من قبل الآخرين بعشوائية تامة



إن حمل الطفل حيث الولادة وتقبيله بشدّة هو من العادات التي يظّن البعض أنها تعبر عن السعادة والفرح بهذا المولود الجديد، إلا أنه لا يجب أبداً على الأم أن تسمح للآخرين باحتضان المولود وتقبيله قبل أن يبلغ من العمر ثلاثة أشهر أو أربعة على الأقل، وذلك لتحقيق تطور الجهاز المناعي عنده وحمايته من العدوى والأمراض.

مقالات مشابهة

حالة طوارئ في مصر لمواجهة السيول والأمطار

فرنجيّة: العلاقة مع سوريا ستستعاد عاجلاً أو آجلاً ونتفهّم البعض الذي يعتبر نفسه محرجاً في هذا الموضوع

فرنجيّة: من الضروري عودة النازحين السوريين والأسد منفتح على عودته ولكنّه يريد أن تتكلّم الدولة اللبنانيّة معهم

فرنجيّة: لا أرى تغييراً كبيراً في "سيدر" عن مؤتمرات "باريس 1 و2 و3" والمشكلة الحقيقية هي تغيير طريقة إدارة الوضع الإقتصادي في البلد

فرنجيّة: لديّ قناعة بأنّ الإصلاحات هي فكر وإذا كان هناك نَفَس لتغيير نهج إدارة الدولة فيمكن القيام بالإصلاحات

دراسة متفائلة عن مستقبل المسيحيين في لبنان

ترحيب باقتراح الضاهر بإنشاء نفق يربط ميناء بيروت بشتورا

فرنجية: عندما حاورت الحريري كان يعتبره البعض "الشيطان الرجيم "

فرنجيّة: لن يكون هناك إتفاق خطي في بكركي نتيجة اللقاء بيني وبين جعجع بل بيان وقد وضعنا الماضي وراءنا ونتطلّع نحو الأمام