"صنع في الصين" تثير الرعب للولايات المتحدة الأميركية
شارك هذا الخبر

Wednesday, April 25, 2018

أعلن وزير التجارة الأميركي ويلبور روس أن خطة الصين لتحويل نفسها إلى محور للتكنولوجيا العالمية هي خطة "مخيفة" وتعرّض الملكية الفكرية للولايات المتحدة للخطر.
ووصف روس السرقة المتكررة للتكنولوجيا الأميركية بأنها "مشكلة كبيرة، وكبيرة جدا" وذلك خلال لقاء مع رؤساء شركات صناعة النسيج، مشيرا إلى أن هذه المشكلة مستمرة ولا نهاية لها.

وقال إن خطة بكين للنمو الاقتصادي التي تحمل اسم "صنع في الصين 2025" تحدد استراتيجية البلاد للسيطرة على "كل صناعة حديثة" من الفضاء إلى الاتصالات والروبوتات والسيارات الكهربائية.

وأضاف "كانوا الأرضية للمصانع في العالم، والآن رؤيتهم هي أن يكونوا مركز التكنولوجيا للعالم".

وتابع "ما يحاولون حقا عمله هو أخذ الفائض التجاري الهائل لديهم الناتج عن الصناعات التقليدية اليوم (...) واستثماره في لأي نوع من الأبحاث يمكن أن تتخيلوه".

وحذّر روس أيضا من أن الصين تراجع براءات الاختراع الأميركية وتسجلها في الداخل لتمنع المالكين الشرعيين للتكنولوجيا من بيع أفكارهم داخل الصين.

مقالات مشابهة

الشرطة الأميركية: مقتل 5 أشخاص في اطلاق نار وسط مدينة فلوريدا

وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لن يعترف بإعلان رئيس البرلمان المعارض نفسه رئيسًا للبلاد

فنزويلا : عشرات الآلاف من مؤيدي ومعارضي مادورو يتظاهرون في شوارع كراكاس .

الرئاسة الفرنسية: باريس تجري مشاورات مع الشركاء الأوروبيين بشأن فنزويلا

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم 23/01/2019

حوري لـ"المستقبل": هذه الحكومة ستكون 30 وزيرا ولن يكون هناك حكومة 32 وزير ونقطة على السطر

نهاية مادورو... ماذا يحدث في فنزويلا؟

ما حقيقة اتجاه باسيل للقبول بعشرة وزراء؟

ماكرون: أمن إسرائيل أولوياتنا لاستقرار الشرق الأوسط