"صنع في الصين" تثير الرعب للولايات المتحدة الأميركية
شارك هذا الخبر

Wednesday, April 25, 2018

أعلن وزير التجارة الأميركي ويلبور روس أن خطة الصين لتحويل نفسها إلى محور للتكنولوجيا العالمية هي خطة "مخيفة" وتعرّض الملكية الفكرية للولايات المتحدة للخطر.
ووصف روس السرقة المتكررة للتكنولوجيا الأميركية بأنها "مشكلة كبيرة، وكبيرة جدا" وذلك خلال لقاء مع رؤساء شركات صناعة النسيج، مشيرا إلى أن هذه المشكلة مستمرة ولا نهاية لها.

وقال إن خطة بكين للنمو الاقتصادي التي تحمل اسم "صنع في الصين 2025" تحدد استراتيجية البلاد للسيطرة على "كل صناعة حديثة" من الفضاء إلى الاتصالات والروبوتات والسيارات الكهربائية.

وأضاف "كانوا الأرضية للمصانع في العالم، والآن رؤيتهم هي أن يكونوا مركز التكنولوجيا للعالم".

وتابع "ما يحاولون حقا عمله هو أخذ الفائض التجاري الهائل لديهم الناتج عن الصناعات التقليدية اليوم (...) واستثماره في لأي نوع من الأبحاث يمكن أن تتخيلوه".

وحذّر روس أيضا من أن الصين تراجع براءات الاختراع الأميركية وتسجلها في الداخل لتمنع المالكين الشرعيين للتكنولوجيا من بيع أفكارهم داخل الصين.

مقالات مشابهة

البابا فرنسيس يلتقي البطريرك الراعي

"مانديلا ليبيا" يطالب الرئيس عون بالتدخل للإفراج عن هانيبال القذافي

بري دعا اللجان النيابية إلى جلسة مشتركة يوم الخميس

البابا فرنسيس يلتقي البطريرك الراعي في الكرسي الرسولي بالفاتيكان

الإتحاد الأسيوي لكرة القدم يستدعي الحكم علاء الدين للمرحلة الثانية

‏الرئيس عون استقبل وفداً أكاديمياً اغترابياً لبنانياً من الأرجنتين نقل إليه تعلق اللبنانيين والمتحدرين من أصل لبناني بوطن الأجداد

غينيس: محاولة لنبيل كرم لتحطيم رقم قياسي جديد

معلومات الـ"او تي في": اجتماع لنواب سنة 8 اذار الاربعاء في دارة النائب فيصل كرامي في بيروت وبيان مهم سيعلن بما خص تمثيلهم بالحكومة

حبيب افرام: لتوحيد كل الجهود لتبقى المسيحية في الشرق!