خاص – القومي غاضب من حزب الله ومقعد حردان سيكون مكلفا!
شارك هذا الخبر

Wednesday, March 14, 2018

خاص – الكلمة اونلاين

يسود تململ وتذمر يصل الى حدود الغضب في صفوف الحزب السوري القومي الاجتماعي كما في بعض اعضاء قيادته، من تعاطي حزب الله معه انتخابيا، حيث لم يحافظ على تحالفه معه وهو الذي يعتبر في صلب المقاومة ضد العدو الاسرائيلي الذي تجمعه مع حزب الله استراتيجيا.

فبعد تلقي القومي ضربة في بعلبك – الهرمل بأن تم نقل المقعد الكاثوليكي منه الى النائب السابق ألبير منصور، والذي كان الحزب يرشح له النائب مروان فارس منذ العام 1996، فان القوميين الاجتماعيين قبلوا هذا الاجراء من حزب الله على اساس انه سيعوضهم عن مقعد في بيروت الثانية، وقام الحزب القومي وسمّى فارس سعد مرشحا عن المقعد الانجيلي، وبدأت الماكينة الانتخابية لسعد تعمل على اساس هذا الاتفاق، الى ان فوجئ الاخير بأن قيادة القومي تبلغه بأن المقعد يطالب به التيار الوطني الحر للقسيس ادكار طرابلسي، وقد اُعطي وعدا من السيد حسن نصرالله لرغبة من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

وقد تبلغ الحزب القومي من حزب الله قرارا نهائيا بترشيح طرابلسي بدلا من سعد، ما خلق ارباكا عند القوميين، الذين بدأ الهمس عندهم بأن حزب الله لا يكنّ لهم التقدير ولا الوفاء وهم الذين وقفوا معه بالسلاح في 7 ايار 2008 في بيروت ومناطق اخرى، ودفعوا الثمن 11 شهيدا في حلبا بمجزرة مروعة وفق ما تحدث القوميون ومنهم قياديون في الحزب، المستاؤون جدا من تعامل حزب الله معهم في الانتخابات، اذ خسروا مقعدين في بعلبك - الهرمل وبيروت، وان كان حزب الله طلب ترشيح ارثوذكسي في بيروت لكن طلبه جاء متأخرا لان باب الترشيح كان قد اقفل يقول مصدر قيادي قومي، والذي لا يعطي تفسيرا لتصرف حزب الله مع القومي سوى انه يعتبره في الجيبة كما يُقال شعبيا، لانه ثابت في المقاومة، وعلاقاته الاستراتيجية مع النظام السوري الذي يقاتل القومي الى جانبه وسقط له عشرات الشهداء، لم يأخذها حزب الله بعين الاعتبار وفق القيادي القومي الذي يقول له مسؤول في حزب الله لقد اعطيناكم مرشحا عن المقعد الارثوذكسي في زحلة هو ناصيف التيني وتبنّاه الحزب، فماذا تريدون؟

يغمز احد المعارضين في تيار النهضة داخل الحزب القومي بأن مقعد النائب اسعد حردان سيكلفنا كثيرا!

مقالات مشابهة

عبد المحسن محمد الحسيني- المنتخبات العربية بكأس العالم

طارق حمادة- أزمة الجواز الإلكتروني.. إلى أين؟

خالد العرافة- المواطنون والمقيمون ليسوا حقل تجارب لقرار غير مدروس

هل هناك حصة لجبيل في الحكومة؟

سمير عطا الله- هوامش مونديالية

لهذا السبب حذر صندوق النقد لبنان!

سنّة "8 آذار" خارج الحكومة اللبنانية؟!

تحالفات سياسية "غريبة" في لبنان!

59 مليون تركي يقترعون اليوم!