رئاسة العراق: معصوم رفض المصادقة على موازنة 2018 بسبب تقاطعها مع التشريعات
شارك هذا الخبر

Tuesday, March 13, 2018

كشف المكتب الإعلامي ل​رئاسة الجمهورية​ العراقية عن "سبب رفض الرئيس العراقي ​فؤاد معصوم​ المصادقة على موازنة 2018"، مشيرا إلى "وجود نحو 31 نقطة فيها تتقاطع مع التشريعات النافذة".

وأوضح أن "معصوم قرر، إعادة المشروع والمصوت عليه من قبل البرلمان بتاريخ الثالث من آذار الحالي، إلى ​مجلس النواب​ لإعادة تدقيقه شكلا ومضمونا من الناحية ​الدستور​ية والقانونية والمالية"، مشيراً إلى أن "هناك نحو 31 نقطة في ​الموازنة​ تتقاطع مع التشريعات النافذة"، لافتاً إلى أن "إعادة الموازنة جاء إثر قيام خبراء ومستشارين قانونيين وماليين بدراستها وتدقيقها تفصيليا لتشخيص أهم المخالفات الدستورية والقانونية والمالية لبعض المواد أو البنود أو الفقرات المقتضى معالجتها قبل التصديق وكذلك معالجة أي خلل في صياغتها الشكلية".

وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم أكد، السبت الماضي، أن الرئاسة ستبحث "الأخطاء الفنية والخلل الدستوري" في الموازنة قبل المصادقة عليها، مشيرا إلى أن البرلمان عليه أن يعيد النظر ببعض فقرات الموازنة إذا كانت لا تتوافق مع الدستور.

مقالات مشابهة

الوضع الحكومي بين غطاس خوري وملحم الرياشي

غياب لافت للطاشناق

داخلية تونس: توقيف منظم رحلة غرق مركب مهاجرين قبالة السواحل التونسية

الطبش استقبلت وفد نقابة مالكي العقارات: بيروت بحاجة لأبنائها وأدمغتها

خارجية روسيا: روسيا وإيران ستدافعان عن مصالحهما في وجه العقوبات أميركا

نائب الرئيس اليمني: لن نتهاون أبدا مع كل من يهدد أمن اليمن وشعبه والمنطقة، ويرفض الخضوع للسلام والحوار

ما الفرق بين الاكتئاب الموسمي والمزمن؟

عطا الله:المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مستعدة لعقد اجتماعات مع الخارجية

ابنة صدام حسين تعلن وفاة عزة الدوري