رئاسة العراق: معصوم رفض المصادقة على موازنة 2018 بسبب تقاطعها مع التشريعات
شارك هذا الخبر

Tuesday, March 13, 2018

كشف المكتب الإعلامي ل​رئاسة الجمهورية​ العراقية عن "سبب رفض الرئيس العراقي ​فؤاد معصوم​ المصادقة على موازنة 2018"، مشيرا إلى "وجود نحو 31 نقطة فيها تتقاطع مع التشريعات النافذة".

وأوضح أن "معصوم قرر، إعادة المشروع والمصوت عليه من قبل البرلمان بتاريخ الثالث من آذار الحالي، إلى ​مجلس النواب​ لإعادة تدقيقه شكلا ومضمونا من الناحية ​الدستور​ية والقانونية والمالية"، مشيراً إلى أن "هناك نحو 31 نقطة في ​الموازنة​ تتقاطع مع التشريعات النافذة"، لافتاً إلى أن "إعادة الموازنة جاء إثر قيام خبراء ومستشارين قانونيين وماليين بدراستها وتدقيقها تفصيليا لتشخيص أهم المخالفات الدستورية والقانونية والمالية لبعض المواد أو البنود أو الفقرات المقتضى معالجتها قبل التصديق وكذلك معالجة أي خلل في صياغتها الشكلية".

وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم أكد، السبت الماضي، أن الرئاسة ستبحث "الأخطاء الفنية والخلل الدستوري" في الموازنة قبل المصادقة عليها، مشيرا إلى أن البرلمان عليه أن يعيد النظر ببعض فقرات الموازنة إذا كانت لا تتوافق مع الدستور.

مقالات مشابهة

ملكة جمال سابقة ومقدمة برامج تترك LBCI لتنضّم الى قناة أخرى

طرابلس مش فرعية

احتراق خيمة للنازحين السوريين في الحفير

جريصاتي يجول في صيدا: موضوع البيئة وطني بامتياز

تيا ديب لم تعايد نوال الزغبي بعيد الأم..

توجيهات قوى الأمن في النبطية

ميسي يغادر المنتخب مصابا.. وأنصار برشلونة يحبسون أنفاسهم

أبو الحسن: المزايدات والتوظيف السياسي من قبل البعض بموضوع المصالحة مرفوض

234 مليار دولار.. عجز الحكومة الأميركية في شباط