ملك الأردن: لإعادة إحياء عملية السلام وإطلاق مفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين
شارك هذا الخبر

Monday, March 12, 2018

جدّد ملك ​الأردن​ ​عبد الله الثاني​، "رفضه القاطع للسياسات والإجراءات الإسرائيلية الأحادية والإعتداءات المتكرّرة على المقدسات في ​القدس​"، مؤكّداً "استمرار بلاده في القيام بدورها التاريخي في حماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في المدينة المقدسة، من منطلق الوصاية الهاشمية عليها".

وركّز الملك الأردني، خلال استقباله الرئيس الفلسطيني ​محمود عباس​ في عمان، على "استمرار الأردن في بذل الجهود، وبالتنسيق مع مختلف الجهات المعنية، لإعادة إحياء عملية السلام وإطلاق مفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين استناداً إلى حل الدولتين ومبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية، وبما يفضي إلى إقامة ​الدولة الفلسطينية​ المستقلة وعاصمتها ​القدس الشرقية​".

ولفت ​الديوان الملكي الأردني​، في بيان، إلى أنّ "الجانبين بحثا آخر المستجدات على صعيد ​القضية الفلسطينية​، والجهود المبذولة لدفع عملية السلام. وتمّ التأكيد، خلال المباحثات، على ضرورة مواصلة التنسيق والتشاور حيال التطورات المرتبطة بالقضية الفلسطينية والقدس".

مقالات مشابهة

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 20/9/2018

الكشف عن جنس مولود النجمة نانسي عجرم

بولتون: سننتهج أساليب دفاعية وهجومية للرد على الهجمات الإلكترونية

أردوغان: ذكرى كربلاء تذكرنا بحاجة المسلمين للمحبة بدل العداء

قتيلان وجريحان في حادث سير مروع على طريق عام عميق

معارك جديدة بين الجماعات المسلحة في العاصمة الليبية توقع قتلى وجرحى

شارل رزق: تنفيذ حكم المحكمة الدولية على عهدة الإنتربول

واشنطن: ايران مسؤولة عن أي هجمات على منشآتنا بالعراق

سعيد يقرأ في خطاب نصرالله