كيدانيان: وصول 42 شخصًا من أصحاب شركات منظّمي الرحـلات والمؤتمرات إلـى لبنان الجمعة
شارك هذا الخبر

Monday, March 12, 2018

برعاية وزير السياحة أواديس كيدانيان، عقدت شركة "أريبا" المتخصصة في مجال الدفع الإلكتروني مؤتمرا ًصحافياً للإعلان عن الحملة الترويجية التي أطلقتها لمناسبة كأس العالم لكرة القدم 2018، في حضور ممثلين عن كل من "فيزا" والسوق الحرة في مطار بيروت.

ويهدف اللقاء، وفق بيان لـ"أريبا" إلى تسليط الضوء على الشراكة بينها وبين السوق الحرة في مطار بيروت، والتي أثمرت إطلاق حملة ترويجية لا تستهدف فقط اللبنانيين المسافرين، بل جميع السياح من كل أنحاء العالم القادمين لزيارة لبنان. أما آلية هذه الحملة فهي أن كل شخص يحمل بطاقة من "فيزا" تم إصدارها في أي مكان في العالم ويستخدمها في مطار بيروت، سيدخل في السحب ويحصل على فرصة للفوز برحلة لحضور كأس العالم لكرة القدم 2018.

وقال الرئيس التجاري لشركة "أريبا" رمزي الصبوري: تعتزّ "أريبا" بشراكتها مع السوق الحرة في مطار بيروت، والتي تؤدي دوراً محورياً في تشجيع السياحة اللبنانية وتعزيز الاقتصاد المحلي، وتسلط هذه الحملة الترويجية الضوء أيضاً على تفاني "أريبا" في إطلاق مبادرات من شأنها تسهيل الحياة عبر إرساء مجتمع غير نقدي.

من جهته، قال نائب المدير العام للسوق الحرة في مطار بيروت عبد المجيد لطفي: يسرّ السوق الحرة في مطار بيروت أن تتعاون مع كل من "أريبا" و"فيزا" لإفادة عملائنا من فرصة حضور أكبر حدث رياضي في العالم، كأس العالم لكرة القدم. وبفضل مساهمة شركائنا تمثل هذه الفرصة عرضاً مبتكراً يتماشى مع رؤيتنا لنواصل تطوير تجربة عملائنا الآن وفي المستقبل، في السوق الحرة في مطار بيروت.

أما المدير العام لشركة "فيزا" في المشرق العربي نبيل طبارة، فقال: نحن فخورون بشراكتنا مع السوق الحرة في مطار بيروت و"أريبا" كي يستفيد عملاؤها من هذه الفرصة من كل أنحاء العالم ويتمكنوا من حضور أحد أكثر الاحداث الرياضية شعبية وجاذبية، ونحن واثقون بأن هذه الفرصة الفريدة ستشكّل تجربة مميزة لا يمكن نسيانها بالنسبة إلى الفائزين من حاملي بطاقات "فيزا"، وستتيح هذه الشراكة لحاملي بطاقات "فيزا" الاستمتاع في لبنان كوجهة مفضلة، إلى جانب فرصة الفوز برحلة إلى كأس العالم لكرة القدم 2018.

كيدانيان: من جهته، قال كيدانيان: إن موضوع الشراكة بين "أريبا" والسوق الحرة في مطار بيروت و"فيزا" وكأس العالم التي ستجري في روسيا، يمثل حدثاً مهماً يحظى باهتمام اللبنانيين من مختلف أرجاء العالم، خصوصاً أن لبنان سيكون جزءاً من هذه الشراكة، لأن هذا البلد الصغير هو موضع اهتمام الشركات العالمية، رغم صِغر مساحته وقلة عدد سكانه.

أضاف: أتيت من جولة كندية - أميركية انتخابية حيث التقيت مجموعة من اللبنانيين يكوّنون فكرة سيئة عن لبنان لأنهم غادروا إبان الحرب أو نتيجة مأساة معيّنة أو لعدم وجود فرصة عمل لهم، وعندما أردّ عليهم بصورة إيجابية عن لبنان يستغربون لأنهم لا يعرفون هذا اللبنان الذي أتحدث عنه بإيجابية.

وقال: صحيح أن البلد مهتم بالانتخابات النيابية والصوت التفضيلي والنتائج، لأن اللبنانيين مسيّسون أكثر من اللزوم، فيما نحن نريدهم أن يكونوا سياحيين، لأن لبنان قادر على أن يكون وجهة سياحية مميزة. وشهد لبنان هذا العام فورة سياحية، رغم أن العام 2017 كان مميزاً من خلال عدد الوافدين ونسبة إشغال الفنادق ونوعية السياح الذين قصدوا لبنان.

وأعلن كيدانيان عن ترقب وصول 42 شخصًا من أصحاب شركات منظمي الرحلات والمؤتمرات يوم الجمعة إلى لبنان "وهو اليوم أحد المقاصد الأساسية لعقد هذه المؤتمرات والمعارض الدولية".

مقالات مشابهة

أوّل تعليق رسمي للـ"OTV" على تصريح النائب حكمت ديب!

الملكة رانيا شخصية العام

سامي الجميّل: شعرنا ان الرئيس الحريري يعي المخاطر ويتوجع من الواقع

سامي الجميّل: ندعم اصلاحات سيدر ومستعدون للتعاون مع الحريري لتنفيذها ونتمنى اقرار الاصلاحات اولا ثم الذهاب الى القروض والمشاريع لان القروض دون اصلاحات تزيد حجم الكارثة

وقوع إشكال بين مناصري فريقي النجمه والعهد في المدينه الرياضية وسقوط عدد من الجرحي من الفريقين ما استدعى تدخّل القوى الامنية التي أعادت الوضع إلى طبيعته

الجميل: طرحنا أفكارا على الرئيس الحريري لإخراج البلد من الأزمة

الجميل من بيت الوسط: طلبنا من الحريري أن يقدم التشكيلة الحكومية وسنرى عندها من يريد أن ينقذ البلد

مصر "تتوعد" أبل.. وتمهلها 60 يوما

في الأردن.. توقيف إعلامييْن بسبب صورة "مسيئة" للمسيح