"محتجون لأجل عفرين" يغلقون محطتي قطار في بريطانيا
شارك هذا الخبر

Sunday, March 11, 2018


أغلقت محطة قطار في لندن أبوابها، يوم الأحد، جراء احتجاجات غاضبة ضد العملية العسكرية التركية في منطقة عفرين، شمالي سوريا.

وبحسب ما نقلت "سكاي نيوز"، فإن محطة "كينغس كروس" في العاصمة البريطانية، أغلقت بعد ساعات قليلة فقط من إقفال محطة "مانشستر بيكاديلي"، بسبب احتجاجات مماثلة.

وأبدى المحتجون غضبهم ضد ما وصفوه بـ"تطهير عرقي" تمارسه الحكومة التركية ضد الأكراد في منطقة عفرين، وسط صمت المجتمع الدولي.

وأوضحت شركة "فيرجن"، على موقع تويتر، أنها تواصلت مع قطاراتها التي كانت مستعدة للانطلاق، وطلبت من الركاب أن ينتبهوا إلى الإعلانات التي ترد إليهم.

وقال المسؤول في شرطة النقل البريطانية، مارك كليلاند، إنه يقدر ويحترم حق الناس في التظاهر السلمي، لكن حين يمس ذلك سلامة الناس، بل سلامة المحتجين أنفسهم، فإن الأمر غير مقبول، وستجري متابعة كل من تورطوا في المظاهرة، مع احتمال حصول اعتقالات ومحاكمات.

وأطلقت تركيا في 20 يناير الماضي عملية بالتحالف مع فصائل من المعارضة السورية موالية لأنقرة، لقتال وحدات حماية الشعب الكردية في منطقة عفرين الواقعة في شمال غرب سوريا.

وتعتبر أنقرة الوحدات الكردية السورية امتدادا لحزب العمال الكردستاني الانفصالي المصنف إرهابيا من قبل الحكومة التركية، وتخشى من قيام كيان كردي على حدودها الجنوبية، قد يؤدي إلى تعزيز النزعة الانفصالية لدى أكراد تركيا.

مقالات مشابهة

فظائع في معتقلات الحوثي… وسائل تعذيب وجلد!

بثينة شعبان: العلاقة مع روسيا إستراتيجية ومستمرة وستتصاعد

موغيريني: الاتحاد الأوروبي سينشىء كيانا للالتفاف على العقوبات الأميركية على إيران

إضراب في مؤسسات «أونروا» يمهّد لتصعيد

السيسي: العلاقات مع أميركا استراتيجية وقوية

شكوك حول قدرة أنقرة على فرض اتفاق إدلب على الأصوليين

عباس سيعلن دولة تحت الاحتلال ويطلب من العالم الاعتراف بها

الأمم المتحدة ستحيل على مجلس الأمن قائمة بمنتهكي القانون الإنساني في ليبيا

الحكومة اليمنية تتهم "أنصار الله" باقتحام مخازن برنامج الغذاء العالمي