دراسة جديدة تكشف مخاطر الإفراط في تناول الملح
شارك هذا الخبر

Wednesday, March 07, 2018

أظهرت نتائج دراسة أجريت على الفئران المخبرية ونشرها باحثون في "Neuroscience" أن الحمية الغذائية ذات ملوحة عالية تقلل من كمية الدم المتدفق إلى الدماغ وسلامة الأوعية الدموية. كما أنها تقلل من القدرات المعرفية.

وجاء في الدراسة أن هذا ليس بتأثير ارتفاع ضغط الدم، بل إشارة من الأمعاء على دماغ منظومة المناعة.

وتؤكد النتائج التي حصل عليها الباحثون أنه حتى قبل الإصابة بارتفاع ضغط الدم وتضرر الأوعية الدقيقة في الدماغ، ترسل الأمعاء المالحة إشارات لتهيئة الأرضية اللازمة لمختلف التغيرات الضارة.

رد فعل منظومة المناعة

ولاحظ العلماء أن الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع تركيز الملح، يظهر في أمعائهم الدقيقة رد فعل مناعي، يؤدي إلى توسع الخلايا اللمفاوية "Th17" وارتفاع مستوى إنترلوكين 17، الذي يسبب تلف الطبقة الداخلية للأوعية الدموية في الدماغ. نتيجة لهذا تنخفض كمية الدم الواصلة إلى منطقتي الدماغ المسؤولة عن التعلم والذاكرة، وتتقلص القشرة الدماغية والحصين. وهذا يحصل حتى عند عدم وجود ارتفاع لضغط الدم.

ويشير الباحثون، إلى أنه عند عودة الفئران إلى التغذية الطبيعة أو إعطائها أدوية تكبح الإشارات المنبعثة من الأمعاء تعود قدراتها العقلية والمعرفية إلى مستواها الطبيعي.

ومن نتائج هذه الدراسة اكتشف الباحثون طريقة لإنقاذ الأوعية الدموية في جسم الإنسان من التصلب وتخليصها من الكوليسترول الذي يؤثر سلبا في حالة الأوعية الدموية.

مقالات مشابهة

طوني فرنجية: الازمة الحكومية تعالج بتنازل الرئيس

بومبيو: النظام الإيراني يواصل تطوير برنامجه الصاروخي مستغلا الاتفاق النووي

الاب طوني الخولي يؤسس جمعية "روح الرب" في كندا

"الاشتراكي": نشجب توقيف حازم الأمين بأسلوب بوليسي

من هي "الجاسوسة" ماريا بوتينا.. ولماذا نكر "بوتين" معرفته بها؟

وفد من جامعة الروح القدس في أوكرانيا

انتحل صفة ضابط معلومات للإيقاع بالفتيات!

مديرة الوطنية استقبلت السفير النعماني

خاص ــ هكذا وصلت المطلوبة "ايليانا الضاهر" الى لبنان..!