بعد صدمة الإنفصال.. خطوات تعيدُ الحبَّ لحياتِك!
شارك هذا الخبر

Sunday, March 4, 2018


إنّ تجربة الانفصال هي من التجارب الصعبة التي قد تمرّين بها، فالانفصال وإضافة إلى كونه يضع حداً للعلاقة التي كنتِ بها، فهو قد يؤثّر عليكِ مستقبلاً لأنّه سيجعلكِ ترفضين الدخول في أيّ علاقة جديدة، نتيجة فقدانكِ الثّقة بالحب والعلاقات الرومانسية.

وفي هذا السياق، قدّم موقع "فوشيا" المتخصّص بالمرأة بعض النصائح التي تجعلكِ تتخطّين تجربة الإنفصال المريرة، لخوض تجربة جديدة من دون خوف:

تقبَّلي الواقع ولا تتسرّعي

بعد الانفصال، من المهم جدًا تطوير الشعور بالاكتفاء الذاتي حتَّى لا تدخلي علاقة لأنَّك بحاجة إليها فقط، وتعلّمي في تلك الفترة أن تحبّي نفسك، فهذه هي الخطوة الأولى كي تتمكّني من تعلّم كيف تحبين مرَّة أخرى بعد الانفصال.

لستِ شخصًا بحاجة للإصلاح

غالبًا ما يؤثِّر الانفصال على نظرتنا وشعورنا تجاه أنفسنا، ونشعر أنّنا بحاجة لذلك الشخص حتّى نشعر بالكمال وبقيمتنا، ولكن إذا أردتِ أن تكوني كاملة من دون شريك، عليكِ فهم أنّك لستِ شخصاً مكسوراً سيلتئم جرحه في وجود حبيب، فأنتِ لا تحتاجين إلى رجلٍ لإصلاحك.

تماشي مع التيار

لا تركّزي تفكيرك في الدخول بعلاقة مع أيّ شخص جديد تلتقينه، فليس كلّ شخص تقابلينه يكون هو الشريك المثالي، لذلك استمتعي بالحياة وتماشي مع تيارها، فالعديد من الفتيات اكتشفن أنّ شريك حياتهنّ المثالي هو صديقهنّ المقرّب، وهناك من تعثر عليه من خلال زواج مدبّر، فما تحتاجين فهمه هو أنّه لا يوجد وصفة معينة للحب، لذلك، دعي الحياة تسير كما هي واستكشفيها بعقل منفتح.

الألم لا مفرّ منه في الحياة

يصعب نسيان الماضي والحبّ الذي جمعكِ بشريككِ السابق بعد الانفصال، ولكن مع ذلك عليكِ إدراك أنّنا بحاجة للمضي قدمًا وباتجاه شخص نتشارك حياتنا معه. فإذا كنتِ قلقة من الشعور بالألم عند الدخول في علاقة مرة أخرى، اعلمي أنّ الألم لا مفرّ منه وقد تشعرين به سواء دخلتِ في علاقة جديدة أم لا.

لا تلومي شريككِ الجديد على ما فعله السابق

لا تدعي شريككِ السابق يسيطر عليكِ وعلى حياتكِ ويؤثر على سعادتك، فحقيقة أنّ علاقتك السابقة كانت صعبة أو سيئة لا تعني أنّ العلاقة الجديدة ستكون سيئة أيضًا، لذلك لا تدعي الخوف يتملّكك ويتحكم بسعادتك.

فوشيا

مقالات مشابهة

"الكتلة الوطنية": سيادة لبنان تقضي في النأي بالنفس

في اجتماع بكركي.. تصور موحد لعودة النازحين

وصول وزير الخارجية الأميركية مايك بومبيو إلى السراي الحكومي للقاء رئيس الحكومة سعد الحريري

"حركة أمل": الجولان كما فلسطين ومزارع شبعا وتلال كفرشوبا

شركة "كريم" تواصل دعمها للشباب اللبناني بتقديم حسومات مميزة بالتعاون مع "ThisIsMyClub"

بومبيو يتوجه الى السراي الحكومي للقاء الحريري

هومنتمن انطلياس يُكرّم AM BANK

الاتحاد الأوروبي يؤكد أنه لا يعترف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان

معلومات الـ"OTV": الراعي أكّد للنواب الموارنة خلال لقاء بكركي ضرورة تكوين رؤية واحدة لعودة النازحين لا تنتظر الحل السياسي