خاص- لائحة " الثنائي الشيعي" في بيروت الثانية تواجه أزمة تمثيل سني
شارك هذا الخبر

Sunday, March 04, 2018

خاص- الكلمة أونلاين

ينشط حزب الله مع القوى السنية الحليفة له لاستكمال المقاعد في اللائحة التي يشكلها مع حركة أمل في دائرة بيروت الثانية حيث بات مؤكدا ترشيح جمعية المشاريع الخيرية الاسلامية الأحباش النائب السابق عدنان طرابلسي والذي يؤمن للائحة حوال 12 ألف صوت ويرفع من حاصلها الانتخابي.
ويعاني الثنائي الشيعي أزمة وجود حلفاء سنة لهم وزن شعبي وسياسي في بيروت الثانية، اذ تغيب أحزاب وتيارات بعد أن اختفت القوى الناصرية التي كانت الأكثر حضورا في صفوف الطائفة السنية كما تراجع الوجود العروبي فيها أيضا ولم تعد للبيوت السياسية تأثير سوى آل سلام وقد انضم الرئيس تمام سلام الى قاطرة آل الحريري وأصبح نائبا على لائحتهم ثم رئيسا للحكومة بموافقة تيار المستقبل.
فلم يعد من وجود ناصري الا عبر المؤتمر الشعبي اللبناني الذي يرأسه كمال شاتيلا الذي رفض ترؤس لائحة الثنائي الشيعي وسمى سمير كنيعو لتمثيل المؤتمر في اللائحة الذي تراجعت شعبيته بعد أن كان أول من خرق لائحة صائب سلام بالمرشح الناصري نجاح واكيم عام 1972 بوجه نسيم مجدلاني وكانت ظاهرة آنذاك وعن المقعد الاورثوذكسي.
فالى جانب طرابلسي وكنيعو ستضم اللائحة عمر غندور رئيس نادي النجمة سابقا وعضو قيادة حزب الاتحاد هشام طبارة بعد تردد في القبول بذلك، لكن حزب الله أصر على ترشحه وتكون بذلك اللائحة تنقص مرشحين سنيين لعدم توفرهما لأن المقاعد السنية فيها 6.

مقالات مشابهة

ملاك عقيل - "رسالة عون"... مواجهة مباشرة مع الحريري!

عماد مرمل - خفايا "الغضب الرئاسي": عون ليس رئيس "جمعية الحَبَل بلا دنس"!

غاصب المختار - لا ثلث ضامناً لأي طرف... والخلاف حول الحصة الكاملة للاطراف

ماذا تريد إسرائيل من اليونان وقبرص؟

كلمات خاشقجي الأخيرة: "لا أستطيع التنفس"

"فشل إسرائيلي خطير".. سرقة أسلحة أم غنيمة؟

سجعان قزي - حزبُ الله يَستأجِرُ "اتفاقَ القاهرة"

نبيل هيثم - "عُدنا الى أبجد"!

الأزمة تخطّت التأليف إلى الصلاحيات الدستورية