خاص - بويز يكشف عن تحالفاته وموقفه من ترشيح زعيتر
شارك هذا الخبر

Sunday, March 04, 2018

خاص - كارلا سماحة

الكلمة اونلاين

الجو الانتخابي العام على حاله، والوضع في دائرة كسروان - جبيل كما في بقية الدوائر الانتخابية، تزداد اسماء المرشحين للانتخابات النيابية، ويزداد معها الشوق لاكتمال اللوائح، لكن المراوحة في مجال التحالفات تبقى مسيطرة ومعها القوى والاحزاب والتيارات السياسية في الدوامة.

ينكب الوزير السابق فارس بويز الى تأليف لائحة تجمعه بعدد من الشخصيات المستقلة والذين لم يتميزوا بهذه الهيمنة التي تمارس اليوم، من دون ان يعني بذلك حزب الكتائب. يدرك تماما ان التعاون مع الاحزاب تقلّص حجم المستقلين، يقول في حديث عبر الكلمة اونلاين أنه لن يتعاون أو يتحالف مع أحزاب تحجّم المرشحين وتزيل عنهم هويتهم.

يشير الى ان العناوين العريضة لهذه الائحة التي سينضم إليها، تشمل فريد هيكل الخازن، شاكر سلامة، فارس سعيد، جان حواط وفارس فتوحي الذي يجري البحث معه في امكانية التحالف حتى الآن.

وعن ترشيح حزب الله للشيخ حسين زعيتر، يعتبر بويز أن منطقة جبيل حرمت عبر التاريخ كثيراً، فلا يجب حرمانها مرة أخرى من مرشح من المنطقة معتبرا أن موضوع "الاخوان الشيعة" أكان في منطقة كسروان أم جبيل، لهم هويتهم وشخصيتهم وكيانهم، ومن غير الجائز أن يأتيهم قرار يرغمهم على ما يريدوه.

اما بالنسبة لبرنامجه الانتخابي، فيلفت بويز الى أنه من السهل على كل مرشح ان يقدم مشروعاً انتخابياً، ولكن البرنامج الاساسي للشخص هو أولا تاريخه ومن ثم أسلوبه ونهجه وممارسته وهذا "أصدق برنامج".

مقالات مشابهة

الامن العام في عكار اقفل محلا مخالفا لاعداد المعجنات

أوّل تعليق رسمي للـ"OTV" على تصريح النائب حكمت ديب!

الملكة رانيا شخصية العام

سامي الجميّل: شعرنا ان الرئيس الحريري يعي المخاطر ويتوجع من الواقع

سامي الجميّل: ندعم اصلاحات سيدر ومستعدون للتعاون مع الحريري لتنفيذها ونتمنى اقرار الاصلاحات اولا ثم الذهاب الى القروض والمشاريع لان القروض دون اصلاحات تزيد حجم الكارثة

وقوع إشكال بين مناصري فريقي النجمه والعهد في المدينه الرياضية وسقوط عدد من الجرحي من الفريقين ما استدعى تدخّل القوى الامنية التي أعادت الوضع إلى طبيعته

الجميل: طرحنا أفكارا على الرئيس الحريري لإخراج البلد من الأزمة

الجميل من بيت الوسط: طلبنا من الحريري أن يقدم التشكيلة الحكومية وسنرى عندها من يريد أن ينقذ البلد

مصر "تتوعد" أبل.. وتمهلها 60 يوما