بدأت تتكشف اسباب مرض السرطان في لبنان .. فأين وزارة البيئة ؟!
شارك هذا الخبر

Wednesday, February 28, 2018

يقول خبراء في الشأن البيئي بأنه لا يزال امام الدولة الوقت لاستخراج النفايات السامة التي دفنت في أعالي كسروان ، لان تحللها وتسربها الى المياه الجوفية لن تبقي مواطنا لبنانيا من الأجيال المقبلة دون إصابته بمرض السرطان ولذلك ممكن استلحاق الامر حاليا ، لان المواطن يصاب بهذا المرض من المياه التي تستعمل للشفى ولري المزروعات التي توزع على المناطق اللبنانية.
اذ تبين ان الكثير من حالات معينة لمرضى السرطان كانت مسبباتها هذه النفايات السامة او المشعة التي تم استقدامها من الخارج ودفنت في اعالي جرود المنطقة ، ومن الضروري ان تباشر وزارة البيئة التحرك في هذا الاتجاه.

مقالات مشابهة

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 20/9/2018

الكشف عن جنس مولود النجمة نانسي عجرم

بولتون: سننتهج أساليب دفاعية وهجومية للرد على الهجمات الإلكترونية

أردوغان: ذكرى كربلاء تذكرنا بحاجة المسلمين للمحبة بدل العداء

قتيلان وجريحان في حادث سير مروع على طريق عام عميق

معارك جديدة بين الجماعات المسلحة في العاصمة الليبية توقع قتلى وجرحى

شارل رزق: تنفيذ حكم المحكمة الدولية على عهدة الإنتربول

واشنطن: ايران مسؤولة عن أي هجمات على منشآتنا بالعراق

سعيد يقرأ في خطاب نصرالله