بالفيديو- تساقط البرد يوقع إصابات ويحطم زجاج مركبات في السعودية
شارك هذا الخبر

Saturday, February 24, 2018

ذكرت مصادر إعلامية سعودية أن مناطق متفرقة في المملكة شهدت هطول أمطار غزيرة مصحوبة بتساقط للبرد الذي تسبب بتهشيم زجاج بعض المركبات.

وأطلقت الجهات المختصة في السعودية الإنذار المبكر للتحذير بشأن استمرار هطول أمطار رعدية متوسطة إلى غزيرة مصحوبة بزخات من البرد مع هبوب رياح نشطة تحد من مدى الرؤية الأفقية تؤدي إلى جريان السيول على منطقة المدينة المنورة تشمل "المثامة وجبال الأجرد" والأجزاء المجاورة.

وقام الهلال الأحمر السعودي بمنطقة المدينة المنورة بنقل 15 حالة للمشافي وإسعاف 3 في مواقع الإصابات، بالإضافة للتعامل مع 7 حوادث مرورية نقل منها 6 حالات إلى المستشفى، كما قامت طواقم الهلال الأحمر بنقل 54 حالة من حرم المسجد النبوي إلى المراكز الصحية القريبة لتلقي الإسعافات اللازمة.

كما حذر الدفاع المدني السعودي المقيمين في المناطق التي تعرضت للأمطار والحذر من التقلبات الجوية والابتعاد عن مجاري الأودية والشعاب، حيث شهدت مدينة مكة المكرمة أمطارا غزيرة، تسببت بعرقلة حركة المرور في المدينة المكرمة، وفي المدينة المنورة أدى هطول الأمطار بغزارة إلى جريان السيول في بعض الأودية والشعاب المجاورة لها.

وقال تقرير للهيئة العامة للأرصاد الجوية السعودية عن حالة الطقس لهذا اليوم، إنه من المتوقع استمرار هطول الأمطار من متوسطة إلى غزيرة مصحوبة برياح سطحية نشطة مثيرة للأتربة والغبار على مناطق تبوك، والمدينة المنورة، وحائل، والجوف، والحدود الشمالية، والقصيم، والرياض، والشرقية.

كما أشار التقرير إلى هبوب رياح على مرتفعات مناطق عسير، والباحة، ومكة المكرمة مثيرة للأتربة والغبار تضعف الرؤية الأفقية.



مقالات مشابهة

نقابة موظفي المستشفيات الحكومية بالجنوب: قد نبدأ بالدعوة للإعتصامات والإضرابات

التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من الكرنتينا حتى نهر الموت

ماي: ما تفعله إيران من دعم لحزب الله والحوثيين باليمن خرق للإجماع الدولي

7 حقائق طريفة عن العلاقة الحميمة!

وزير الثقافة عرض مع وفد المركز الثقافي الروسي سبل التعاون

ترامب يهدد إيران ثمّ يشكرها مع سوريا!

الرئيس اليمني: إيران وحزب الله يقدمان دعما ماليا ولوجيستيا لجماعات الحوثي

نوفاك: مستعدون لخفض إنتاج النفط في حال تطلبت الأسواق ذلك

واشنطن تصعّد: مشروع عقوبات جديد لتجفيف تمويل حزب الله