ريفي عن القرار الظني بحق البحر: هل هذه عدالتكم؟
شارك هذا الخبر

Tuesday, February 13, 2018


غداة صدور القرار الظني بحق مرافقي اللواء أشرف ريفي، عمر البحر ويوسف بكور وطلال شعبان، قال ريفي عبر حاسبه على موقع تويتر: "واذا حكمتم بين الناس، أن تحكموا بالعدل".

وكان صدر عن القضاء قرار ظني وصف ما قام به عمر البحر بجناية الافتراء المنصوص عنه في المادة 403 من قانون العقوبات، والتي تستوجب عقوبة الأشغال الشاقة لعشر سنوات كحد أقصى، إلا أن التحقيقات والافادات تبين أن عمر البحر لم يدع على شخص معيّن، وبالتالي فإن العمل الذي قام به هو جرم اختلاق الجرائم الجنحي المنصوص عنه في المادة 402 وعقوبته 6 أشهر كحد أقصى.

وأضاف ريفي: "في الوقت الذي قلنا فيه منذ البداية إننا تحت السقف القانون والقضاء ومع محاسبة عمر البحر اذا كان مذنباً، ولكن محاسبته تكون على قدر الذنب الذي يرتكبه، نجد أن القضاء يلبسه الجرم بتوصيف جرمي على ذنب لم يركتبه، وأنا أسأل اليوم السلطة القضائية من وزير العدل إلى أعلى الهرم، هل هذه هي عدالتكم، وهل القضاء في عهدكم أصبح استنسابياً فاضحاً"؟



مقالات مشابهة

الوضع الحكومي بين غطاس خوري وملحم الرياشي

غياب لافت للطاشناق

داخلية تونس: توقيف منظم رحلة غرق مركب مهاجرين قبالة السواحل التونسية

الطبش استقبلت وفد نقابة مالكي العقارات: بيروت بحاجة لأبنائها وأدمغتها

خارجية روسيا: روسيا وإيران ستدافعان عن مصالحهما في وجه العقوبات أميركا

نائب الرئيس اليمني: لن نتهاون أبدا مع كل من يهدد أمن اليمن وشعبه والمنطقة، ويرفض الخضوع للسلام والحوار

ما الفرق بين الاكتئاب الموسمي والمزمن؟

عطا الله:المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مستعدة لعقد اجتماعات مع الخارجية

ابنة صدام حسين تعلن وفاة عزة الدوري