العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
خاص- القومي "سلّم" بمنصور بديلا لفارس: هل يعلن الترشيح من مركز الحزب؟
شارك هذا الخبر

Tuesday, February 13, 2018

خاص- الكلمة أون لاين

ما زال ترشيح النائب السابق د. ألبير منصور عن المقعد الكاثوليكي في دائرة بعلبك - الهرمل، مدعوما من حزب الله، مع استبعاد النائب د. مروان فارس، أو مرشح آخر من "الحزب السوري القومي الاجتماعي"، يتفاعل داخل "القومي"، في قيادته كما في قواعده، إذ لم يتقبل هؤلاء أن يفقدوا هذا المقعد، وأن يفرض عليهم حزب الله مرشحا، بالرغم من كل الظروف، لأن القوميين الاجتماعيين كانوا هم طليعة المقاومة، وسبقوا حزب الله إليها منذ عقود، بعدما استشعر زعيمهم أنطون سعادة "الخطر الصهيوني" منذ ثلاثينيات القرن الماضي، واسس "منظمة الزوبعة" لقتال اليهود ، تقول مصادر قيادية في الحزب، وتشير ايضا الى ان 11 قوميا استشهدوا واغتيلوا في "مجزرة حلبا" بقضاء عكار، دفاعا عن المقاومة في 10 ايار 2008، واثر احداث 7 ايار في ذلك العام.

فالعتب كبير في صفوف القوميين حول تعامل حزب الله معهم دون أن يعرفوا السبب، سوى أن منصور له حظوظ في الفوز بالمقعد النيابي أكثر من فارس، لأن الصوت التفضيلي سيكون لصالح منصور عند المسيحيين، وسيعطيه الأفضلية بالفوز لو كان على لائحة ثانية، وحكما سيكون مع الرئيس حسين الحسيني، وفق ما تكشف المصادر، بحسب معلومات عرضها نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم على رئيس الحزب حنا الناشف، الذي لم يكن له خيار سوى القبول بعرض حزب الله، والذي أكد أنه سيتم التعويض عن مقعد بعلبك - الهرمل بآخر في بيروت عن المقعد الإنجيلي، حيث رشح "القومي" له أحد قيادييه فارس سعد، اضافة الى انه يمكن البحث في مقعد آخر في زحلة، وهو المقعد الأرثوذوكسي.

وسلّم الحزب القومي بترشيح منصور، وحرك ماكينته الانتخابية له، وقد يعلن ترشيحه من مركز الحزب، ويعلن انضمامه للكتلة القومية الاجتماعية.

مقالات مشابهة

خاص- ميشال مكتف: الانتخابات ليست نزهة ...وأحاول التوفيق بين "الأشقاء"

منتجع "إليكسير" الصحي يتبع نهجا شموليا علاجيا جديدا

المشنوق: تعزيز أمن المطار أولوية.. والانتخابات ستشهد مشاركة المرأة

مقتل العشرات بسبب إنهيار "جبل نفايات"

الرئيس عون غداً الى العراق فأرمينيا

سقوط طفل سوري ببركة مياه في الكواشرة-عكار

هيئة الإشراف على الانتخابات: مستعدون لتلقِّي الشكاوى والمراجعات

جنبلاط يلتقي أمير الكويت

وزراء خارجية روسيا وإيران وتركيا يعدون لقمة في اسطنبول بشأن سوريا (تاس)