كيف تتخلص من آلام أسفل الظهر والرقبة؟
شارك هذا الخبر

Sunday, January 14, 2018

تعتبر آلام أسفل الظھر والرقبة الیوم الحالة الطبیة الأكثر شیوعا بین الناس، حیث یشتكي العدید من الناس من ھذه الأوجاع إما بسبب أسلوب الحیاة أو الممارسات الخاطئة، ویمكن مع مرور الوقت أن تسبب ھذه الأوجاع حالة طبیة صعبة ومؤلمة وقد تسبب العجز أحیانا.

ویلعب دائما النشاط البدني دورا حیویا في صحة الجسم سواء من خلال أنشطة الحیاة الیومیة أو ممارسة الریاضة بانتظام.

ووفقا لدراسة نشرت في مجلة المعھد الوطني للسرطان -بعد أن تابعت أكثر من 4 ملایین شخص و 936،68 مصابا بالسرطان- تبین أن الجلوس لفترات طویلة من الزمن یزید من خطر الإصابة بأمراض القولون، وبطانة الرحم، وربما سرطان الرئة. كما وجدت دراسة نشرت في المجلة الأميركیة لعلم الأوبئة أن الرجال والنساء الذین جلسوا لأكثر من ست ساعات یومیا توفوا أبكر من نظرائھم الذین قللوا فترة الجلوس إلى 3 ساعات في الیوم أو أقل.. وھنا بعض الطرق التي تساعدنا على حمایة عظامنا وتمنع الإصابة بالأوجاع :

1-لا تحمل الكثیر على ظھرك:

الطریقة التي ترفع بھا وتحمل الحقائب والأمتعة على ظھرك یمكن أن تؤدي إلى آلام الظھر الشدیدة، حاول سحب أو جر أو استخدام أدوات تسھل نقل الحقائب أثناء السفر بدلا من حملھا یدویا أو على ظھرك كما یجب أن تخفف من متاعك قدر الإمكان .

2-الوقوف والجلوس بطریقة سلیمة:

لا تسقط رأسك إلى الأمام، فوضعیة الجلوس والوقوف السیئة في العمل وأثناء استخدام جھاز الحاسوب تسبب ضغطا متفاوتا على العمود الفقري مما یؤدي إلى العدید من الاختلالات العضلیة وبالتالي الكثیر من المشاكل، كما أن وضعیة الجلوس السیئة تبطئ الدورة الدمویة وتقلل من كمیة الأكسجین والتغذیة المتجھة إلى العضلات، لذلك احرص على أخذ فترات استراحة من العمل.

3 - خذ فترات راحة منتظمة إذا تطلبت وظیفتك الجلوس طوال الیوم:

ھل تعلم أن أطباء العمود الفقري والظھر توصلوا إلى مصطلح جدید "وھو الجلوس یشبه التدخین"! فبعد الجلوس لساعات طویلة تنخفض الإنزیمات التي تساعدنا على حرق الدھون بنسبة 90 ،٪فبعد ساعتین ینخفض الكولسترول الجید بنسبة 20 ،٪وبعد 4 ساعات تنخفض فعالیة الأنسولین ویزداد خطر الإصابة بمرض السكري.

مقالات مشابهة

الرئيس عون: أقف دائماً إلى جانب كل المناطق اللبنانية

لقاء سيدة الجبل: الدولة تعمل لمصلحة المشروع الايراني

ارشادات من الدفاع المدني بشأن ارتفاع الحرارة!

خاص - قراءة للسفير الشامسي في معركة الحديدة..

معرض صناع بيروت في دورة أسبوع التصميم

القومي: قرار البحرين باستضافة وفد صهيوني يعطي العدو صكاً لمواصلة عدوانه

خاص – حزب الله.. ومعركة الفساد من الداخل

خاص – غياب نقولا صحناوي عن "عيش الاشرفية": اقصاء ام تغيّب مقصود؟

سؤال من قاطيشا.. إلى وزير الداخلية