مفاجأة كبرى.. ريال مدريد حاول خطف ميسي وهذه كانت خطته!
شارك هذا الخبر

Saturday, January 13, 2018


كشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن ريال مدريد كان على وشك شراء النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من برشلونة في صفقة كانت ستتم في عام 2013، لكن النادي الملكي تعاقد حينها مع الويلزي غاريث بيل قادماً من فريقه السابق توتنهام هوتسبير.

وذكرت الصحيفة أن العرض الذي قدمه ريال مدريد في حزيران 2013 بلغ 250 مليون يورو ليلعب مع الفريق حتى عام 2021، وراتب صافٍ من الضرائب يبلغ 23 مليون يورو، كما استعد النادي الملكي لدفع مليون يورو لوالده خورخي ميسي.

ونشرت الصحيفة، نقلاً عن مجلة "دير شبيغل" الألمانية، بناء على معلومات من "فوتبول ليكس"، أن ريال مدريد حاول التعاقد مع ميسي، مستغلاً شرطه الجزائي مع برشلونة، وكذلك المشكلات التي علقت بين اللاعب وإدارة ناديه في ذلك الوقت، إذ بلغ الشرط حينها 250 مليون يورو.

وقالت المجلة الألمانية لإن ريال مدريد أراد بالفعل التوقيع مع ميسي عبر اجتماع خاص للغاية كانت النية تتجه لعقده داخل طائرة خاصة، مع وجود ليونيل ميسي ومحاميه إنيغو جواريز، إلى جانب فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد، والمدير الرياضي آنذاك ميغيل بارديزا، ومحام من نادي ريال مدريد.

لكن التوقيع لم يتم في النهاية بعد تعاقد ريال مدريد مع اللاعب غاريث بيل، وانتهى الحديث عن صفقة ميسي التاريخية في حين كشفت المجلة أن ميسي سدّد في 2016 ضرائب متأخرة بقيمة 12 مليون يورو، وقالت إن مراجعة ضريبية لحسابات برشلونة وضعت ميسي تحت الضغط أثناء مثوله أمام المحكمة بتهمة التهرب الضريبي في الفترة بين 2007 و2009.

مقالات مشابهة

ماي: حريصون على التعاون مع "الناتو" حتى بعد خروجنا من الاتحاد الأوروبي

لماذا تخشى أميركا من امتلاك تركيا منظومة "إس - 400"؟!

رئيس حكومة الجزائر: بلدنا مستهدفة سياسيا وأمنيا بالمخدرات والمهاجرين

مصادر متابعة للقاء الحريري - ميركل: المانيا تدعم لبنان بشكل دائم وليس هناك من حديث عن تقديم مبالغ بقيمة 500 مليون يورو

"الجديد": المحادثات بين ميركل والحريري تركزت على برنامج الاستثمار بالبنى التحتية في سيدر والاصلاحات الضرورية

الجديد: الحريري طلب من المانيا تشجيع القطاع الخاص اللبناني والالماني والعمل على الشراكة في القطاع الخاص

3 قتلى وجريحان بقصف المسلحين السويداء السورية

جريح بإشكال تطوّر إلى إطلاق نار في صيدا

سلطات بولندا: ميزانية منطقة اليورو قد تؤدي الى نهاية الاتحاد الاوروبي