هذا ما كشفه سعيد عن "الدور السعودي" في إعادة تكوين 14 آذار...
شارك هذا الخبر

Saturday, January 13, 2018

اعتبر منسق الأمانة العامة لقوى 14 آذار د. فارس سعيد ان "الكلام عن ان المملكة العربية السعودية تسعى لإعادة تكوين 14 آذار غير دقيق، لأنها تدرك ان 14 آذار ارادة لبنانية و ليس سعوديّة، لأن أطراف في 14 آذار أصبحوا أسرى حزب الله، ولأن السلطة"دافئة"و لو على حساب لبنان، وكذلك مواجهة ايران واجب لبناني أولاً، تدعمه مشكورة المملكة الصديقة و الوفيّة".

واشار سعيد في سلسلة تغريدات عبر تويتر، الى ان "حزب الله يحاول عبر وسائله اتهام المملكة بالتدخل في الشؤون الداخلية اللبنانية عبر الإنتخابات، للحصول على "تبرير" تدخله في اليمن و العراق و سوريا".

وشدد على ان "للمملكة أياد بيضاء على لبنان"، لافتا الى ان "هندسة حزب الله مكشوفة، فالمملكة لم تقتل ولم تدير ميليشيا وتشغٌل الناس، وتحمي الطائف و المناصفة و العيش المشترك".

كما وجه سعيد كلمة للرئيس سعد الحريري، فقال "دولة الرئيس، مشاركة حزب الله في الحكومات التي تعاقبت بعد 14 آذار لم تكن عامل إستقرار لأننا شهدنا حروب في الداخل والخارج، إغتيالات و دماء، إقفال وسط، تردٌي علاقات مع العرب، نسف الطائف وعدم تنفيذ القانون".

مقالات مشابهة

الحكومة الحالية ولدت في 19/12/2016 ... فهل يتم التأليف في الموعـد ذاته؟!

مدريد تهدد برشلونة.. سنتولى مسؤولية حفظ النظام

سولاري يرد على رونالدو بتصريح "محرج"

كرم بعد إجتماع "الجمهورية القوية": دعت القوات اللبنانية وتجدد دعوتها إلى ضرورة تأليف الحكومة فوراً وإذا تعذر ذلك تفعيل حكومة تصريف الأعمال على قاعدة إجتماعات الضرورة

كتلة المستقبل: صلاحيات الرئيس المكلف غير قابلة للمساومة

عثمان عرض مع لوند تعزيز التعاون والتقى الاسمر ووفودا

المشنوق استقبل وفدا جامعيا كنديا ورئيس بلدية الفاكهة

الحريري عرضت مع السعودي ورؤساء مصالح رسمية الشأن الحياتي لمدينة صيدا

اغلاق الموانىء فى اللاذقية وطرطوس بسبب سوءالاحوال الجوية