“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
تنبهوا الى بعض التأثيرات السلبية لمضادات الحموضة!
شارك هذا الخبر

Tuesday, January 09, 2018

تعتبر مضادات الحموضة من الأدوية الأكثر شيوعاً والتي يتم تناولها لتخفيف حرقة المعدة أو الارتجاع المريء وهي تأتي على شكل حبوب أو سائل. إلا أن هذه الأدوية قد تختلف من حيث المكونات فبعضها يتكوّن من الكالسيوم، أو المغنيسيوم أو المعادن التي تساعد على تحييد أحماض المعدة.



ما هي مخاطر مضادات الحموضة؟



إن مخاطر مضادات الحموضة تظهر فقط بعد تناول هذه الأدوية لفترة طويلة لذلك من المهم أن تكون على علم بكل المشاكل الصحية التي تسببها وهي تشكل التالي:



- إن مضادات الحموضة لا تعالج مشكلة حموضة المعدة بل تعمل فقط على تخفيف الاعراض وتزيد في المقابل من تحسّس المعدة على الحموضة ليصبح المريض غير قادر على التوقف عن تناولها بسهولة.

-إن الإفراط في تناول مضادات الحموضة يسبب على المدى الطويل الإمساك أو الإسهال ذلك بسبب كمية أملاح الكالسيوم والمغنيسيوم الموجودة فيها.



- كما وتسبب مضادات الحموضة العديد من الالتهابات الخطيرة التي يمكن أن تؤدي إلى الوفاة خصوصاً عندما يقلّ الحمض الطبيعي الموجود في المعدة فيسهل بالتالي وصول البكتيريا إلى الرئتين والحلق. وهذه الأنواع من البكتيريا المعقّدة يصعب اكتشافها بسهولة لذلك تتفاقم وتسبب الوفاة.



- وحسب دراسة أجرتها جامعة ستانفورد فإن مضادات الحموضة تقضي نهائياً على مادة أكسيد النيتريك في الخلايا البطانية المنتشرة في الأوعية الدموية ما يؤدي بالتالي إلى ارتفاع خطر الإصابة بالنوبات القلبية المفاجئة خصوصاً عند الأشخاص الذين يتناولون مضادات الحموضة ن نوع مثبطات مضخة البروتون لفترة طويلة واقلّ أعمارهم عن 45 عاماً.



- وقد أشارت دراسة أعدّها فريق بحث ترأسته شيلي جراي من جامعة واشنطن في سياتل، ان مضادات الحموضة تعرّض النساء اللواتي بلغن سنّ انقطاع الطمث أي في الفترة العمرية بين الـ50 والـ79 عاماً إلى خطر الكسور وترقق العظام خصوصاً في العمود الفقري والمعصم.



ما هي علاجات حموضة المعدة الطبيعية؟



عصير الصبار: تماماً كما يهدئ الحروق، عصير الصبار يمكن أيضاً أن يهدىء المعدة. فإنه يقضي على الالتهاب في كل من المريء والمعدة. من هنا يمكنكم تناول نصف كوب من عصير الصبار قبل وجبات الطعام.



الخضروات القلوية: عن الخضروات القلوية يمكن أن تساعد على تعديل كمية الحموضة في معدتك. جرّبوا عصير الجزر، الخيار والفجل مع القليل من الملح والفلفل واشربوها مع وجبات الطعام أو عندما تعانون من أعراض حرقة المعدة. يمكنكم أيضاً أن تتناولوا هذه الخضروات دون عصرها.



بذور الشمر: إن الشمر يستخدم لتهدئة اضطراب الجهاز الهضمي، ويحتوي على مركب يسمى "أنيثوس"، الذي يوقف تشنجات في المعدة. يمكنكم محاولة مضغ البذور ببطء بعد وجبات الطعام ما يعمل أيضاً على تقليل الغازات والنفخة.



هذه الطرق الطبيعية ليست مثبتة علمياً، ومن المفضّل دائماً إستشارة طبيب مختصّ لتحديد العلاج المناسب ويمكن إستشاره حول مضادات الحموضة وتأثيراتها.

مقالات مشابهة

مصرع 7 أشخاص في تحطم مروحية عسكرية في كولومبيا

الأسهم الأوروبية تغلق مستقرة

وجدت جثة وإلى جانبها مسدس!

بالصورة - سيارة تستقرّ في عيادة أسنان بالطابق الثاني!

كيم كارداشيان وكانيي ويست يعلنان ولادة طفلتها الثالثة!

نعمة افرام: انا مرشح للانتخابات النيابية المقبلة والقانون الانتخابي الجديد هو بمثابة فسحة

المطران حداد: لوضع رمز كنيسة القيامة بجانب قبة الصخرة الذهبية على إسم فلسطين

نعمة افرام: هذا العهد هو للإنتاج وفخامة الرئيس معروف بقراراته الحازمة التي نحن بحاجة اليها

بدء نزوح المدنيين عن عفرين السورية