قبيل تشريحه بقليل...عاد الى الحياة
شارك هذا الخبر

Tuesday, January 09, 2018

عاد سجين إسباني إلى الحياة بعد أن عُدّ ميتا بشهادة ثلاثة أطباء ووضع جسده في ثلاجة الموتى، بحسب تقارير وسائل إعلام إسبانية.

وقد استعاد غونزالو مونتويا خيمينيث، الذي كان نزيلا في سجن مقاطعة أستورياس الوعي بعد ساعات من إعلان وفاته وقبيل قيام الأطباء بعملية تشريحه بقليل. ويخضع خيمينيث للمراقبة في وحدة العناية المركزة في مستشفى أوفييدو.

ونقلت صحيفة لا فوذ دي أستورياس المحلية عن أعضاء في عائلته قولهم إن "علامات التحضير للتشريح كانت واضحة على جسمه، إذ أوشك الأطباء على فتح بدنه وتشريحه."

في حين رأت مصادر من المستشفى لقناة تيليسينكو التلفزيونية الإسبانية "إنها تشّكُ في أنها حالة إغماء تخشبي (تخشب)، وهي الحالة التي يفقد فيها المرء بصورة مؤقتة القدرة على الحركة الإرادية، وتتباطأ أي علامات للحياة في جسده وتضعف إلى الدرجة التي تصعب فيها ملاحظتها، إلا ان هذه الترجيحات ما زالت غير مؤكدة.

وقد وقع ثلاثة أطباء من ذوي الخبرة في السجن على شهادة وفاته وأمروا بنقل جسده إلى ثلاجة الموتى لأجراء الفحوص الأخرى عليه. ونُقل جسده إلى معهد الطب العدلي في مدينة أوفييدو عاصمة المقاطعة.

مقالات مشابهة

مسؤول موريتاني يرحب بقرار اصحاب المعارضة المشاركة بالانتخابات

جماعة مسلحة تهاجم خط لأنابيب النفط لشركة ليبية

مفقودو الحرب اللبنانية صوت صامت في الانتخابات النيابية

قوات اسرائيل تعرقل على حاجز بيت فوريك شرق نابلس

مسؤول سعودي كبير لرويترز: الملك سلمان لم يكن في القصر عند حادث إسقاط الطائرة اللاسلكية

بالفيديو- هذه حقيقة اطلاق النار قرب القصر الملكي السعودي!

رويترز عن مسؤول سعودي: قوات الأمن تسقط طائرة لا سلكية ترفيهية صغيرة في حي الخزامي الذي توجد به قصور ملكية

الخازن: لا يمكن أن يبقى التمثيل المسيحي محصورا بالثنائية

جريح نتيجة حادث صدم على بولفار طرابلس - البحصاص المسلك الغربي