بطرس حرب.. بين الامس واليوم
شارك هذا الخبر

Monday, January 08, 2018

يروي النائب بطرس حرب بأنه عندما دخل الى المجلس النيابي كان يشعر بالحرج لأن ثمة أقطاب من كل الاتجاهات والطوائف.
اما اليوم يتطلع ليجد مشهدا مغايرا كليا لدرجة ان النائب عليه ان يشعر بالحرج لكونه مع هكذا زملاء نتيجة شخصيتهم وعدم امتلاكهم المقومات الطلوبة.

مقالات مشابهة

"التحكم المروري": جريحان نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد الضبية باتجاه انطلياس وحركة المرور كثيفة في المحلة.۔

بدء تشييد جزء من جدار ترامب على الحدود مع المكسيك

إيران تستدعي سفراء هولندا والدنمرك وبريطانيا بشأن هجوم على عرض عسكري وتتهمهم بإيواء جماعات معارضة إيرانية

حداد خلال تدشين كنيسة المخلص: نعيد بناء آخر كنيسة مهدمة لنورث الأجيال لوحة مشرقة

المطران علوان : نحذر ممن يضللون الناس لإبعادهم عن الكنيسة

إنقاذ 3 أشخاص ضلوا طريقهم في أحراج يحشوش

غواصون سعوديون يحتفلون باليوم الوطني السعودي تحت عمق 88 مترا

لجنة فائض الثانوي: للاعتصام الثلاثاء المقبل بالتزامن مع الجلسة التشريعية

شرط أميركي لعودة الحوار مع إيران ... "حزب الله" جزء منه