بطرس حرب.. بين الامس واليوم
شارك هذا الخبر

Monday, January 08, 2018

يروي النائب بطرس حرب بأنه عندما دخل الى المجلس النيابي كان يشعر بالحرج لأن ثمة أقطاب من كل الاتجاهات والطوائف.
اما اليوم يتطلع ليجد مشهدا مغايرا كليا لدرجة ان النائب عليه ان يشعر بالحرج لكونه مع هكذا زملاء نتيجة شخصيتهم وعدم امتلاكهم المقومات الطلوبة.

مقالات مشابهة

بعد إهانة سترلينغ.. تشلسي يعاقب مشجعيه

عبر صحيفة سعودية: إسرائيل تهدد بقصف القرى الجنوبية في لبنان

وزير الداخلية الإيطالي يصف ماكرون بـ"صنيعة مختبر"

استراتيجية أميركية جديدة لمواجهة روسيا والصين في أفريقيا

الوطنية للاعلام: جريحان بإنقلاب سيارة في جعيتا

مديرة الوطنية للاعلام: "بدل ما يحاسبوا على غنية.. يلاقوا حل للمشاكل!"

سفير لبنان في الدوحة: قطر أصبحت من أكثر الدول ازدهارا وأمنا واستقرارا بالعالم

"درع الشمال"مع وفد إسرائيلي الى موسكو

بالصور- افتتاح مغارة القديسة ريتا البترون