“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
بطرس حرب.. بين الامس واليوم
شارك هذا الخبر

Monday, January 08, 2018

يروي النائب بطرس حرب بأنه عندما دخل الى المجلس النيابي كان يشعر بالحرج لأن ثمة أقطاب من كل الاتجاهات والطوائف.
اما اليوم يتطلع ليجد مشهدا مغايرا كليا لدرجة ان النائب عليه ان يشعر بالحرج لكونه مع هكذا زملاء نتيجة شخصيتهم وعدم امتلاكهم المقومات الطلوبة.

مقالات مشابهة

الوكالة الوطنية: مياومو الكهرباء يحرقون مستوعبات النفايات في حرم المؤسسة ويجولون على مكاتب الموظفين طالبين منهم المغادرة كهرباء لبنان

مجلس الوزراء أعاد التأكيد على توسيع مطمر الكوستابرافا وقرر تكليف المتعهد القديم معالجة مكب طرابلس وبناء حائط دعم ومطمر صحي بحانب المكب الحالي

وهاب: إذا لم تتم مواجهة الكانتون الكردي في سوريا سيمتد تقسيم المنطقة

هنية في رسالة الى خامنئي: سنجهض مؤامرة ترامب بالقضاء على قضية فلسطين

فضل الله: لاعتماد سياسة مد الجسور بدلا من التركيز على الخلافات

مناوشات بين المياومين والقوى الامنية واختباء عدد منهم داخل مؤسسة كهرباء لبنان بالتزامن مع بدء حرق الدواليب

المياومون يتجهون إلى مكتب المدير العام في مؤسسة كهرباء لبنان

الوزير حمادة: حضرت جلسة مجلس الوزراء لاتخاذ موقف من بند تمديد المهل وسأغادرها لانني لا ازال على مقاطعتي حتى بحث الملف التربوي

التحكم المروري: قطع السير على اوتوستراد شارل الحلو باتجاه الكرنتينا من قبل بعض المواطنين و حركة المرور كثيفة في المحلة