لصحة نفسية أفضل... لا تهملوا الخضار والفواكه!
شارك هذا الخبر

Sunday, January 07, 2018

كما ترغبون في الحصول على صحة جسدية سليمة، لا بد أيضاً من الإهتمام بالصحة النفسية، فهاتين تكّملان بعضهما البعض. وفي هذا الموضوع من موقع صحتي، إخترنا أن نلقي الضوء على أبرز فوائد الخضار والفواكه للصحة النفسية، كي تجيدوا تنسيق تناولها ضمن نظامكم الغذائي.



ما هي فوائد الخضار والفواكه للصحة النفسية؟



- تساعد الخضار والفواكه على منحكم شعوراً بالرضا عن كل ما تقومون به، خصوصاً وأن هذه المأكولات تساعد على خفض الوزن وتعديل الوظائف الجسمية، ما يجعلكم راضين عن الشكل الذي تصلون إليه وتتمتعون به.



- أيضاً من بين الفوائد التي توفّرها الخضار والفواكه على الصعيد النفسي أنها تمنحكم السعادة والسرور، وهذا مردّه إلى دورها في تنشيط الدورة الدموية في الجسم والتي تساهم في تعزيز النشاط والحيوية لديكم ما يزيد من نسبة الأدرينالين المسؤولة عن منحكم السرور والفرح.



- كما أن للفواكه والخضار القدرة على تهدئة الأعصاب ما يساعدكم على الإرتخاء، وهذا الأمر يجعلكم في حالة من السلام النفسية ويساعدكم على الشعور بالهدوء والراحة والقدرة على التحكّم بالعصبية التي في غالب الأحيان ما تشكون منها لا سيما في الظروف الصعبة والقوية.



- هذا ونشير إلى أن الفواكه والخضار تلعب دوراً مهماً على صعيد تحسين قدرتكم على التركيز والفهم والإستيعاب، وهذا الأمر مردّه إلى قدرتها على تحسين القدرات الذهنية والفكرية، وبالتالي فهي تزيد من راحتكم الفكرية والنفسية فتتمتعون بصحة نفسية سليمة.



- ولا ننسى أن نلفت إلى أن الفواكه والخضار غنية بالفيتامينات التي يمكن أن ترفع من المعنويات وتزيد من النشاط والقدرة الجسدية، ما ينعكس إيجاباً على الصحة النفسية، لا سيما وأن هذه الأخيرة مرتبطة بالأولى إلى حد كبير. لذا تناولوا الخضار والفواكه بشكل دوري ويوميً لسلامتكم الجسدية والنفسية.

مقالات مشابهة

ترامب: أردوغان كان قاسيًا جدًا في تصريحاته عن السعودية

قائد بالحرس الثوري الإيراني: السعودية والبحرين وضعتا الحرس على قائمة الإرهاب لإلهاء العالم عن قضية خاشقجي

المرصد السوري: طائرات التحالف الدولي تقتل 37 من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في آخر 24 من الاستهدافات لبلدة السوسة وجيب التنظيم الأخير

كنعان: العهد هو للانجاز لا للكلام وأمام الحكومة العتيدة مسؤولية كبيرة لمقاربة اولويات اللبنانيين واذا لم نضع اليوم المصلحة الوطنية فوق اي مصلحة اخرى في ضوء التحديات التي تنتظرنا فمتى نقوم بذلك؟

"التحكم المروري": تصادم على تقاطع الروم في الأشرفية

الأردن: الشرطة الأردنية تعتقل قاتل اللواء المتقاعد وتقول إنه تكفيري واسمه نضال سلامه

البخاري يكشف عما سيعلن عنه ولي العهد غدا!

كنعان: المصالحة مقدسة ولا عودة فيها الى الوراء و"اعلان النيات" في 2 حزيران 2015 كان المصالحة التي سبقت المصلحة والاتفاق السياسي يمكن احياؤه في اي وقت لأنه قائم على مبدأ التحالف حيث التفاهم والتنافس حيث الاختلاف

بالصور - توقيف 4 سوريين بتهمة السرقة