آي- الربيع العربي يمكنه أن يساعدنا في فهم إيران
شارك هذا الخبر

Saturday, January 06, 2018

في صفحة الرأي في صحيفة أي، الصادرة عن صحيفة الإندبندت، مقال لباتريك كوبرن بعنوان "الربيع العربي يمكنه أن يساعدنا في فهم إيران".

ويقول كوبرن إن وسائل الإعلام الدولية لديها سجل فقير فيما يتعلق بنقل الاحتجاجات والانتفاضات في الشرق الأوسط منذ عام 2011، حيث "صور الكفاح الشعبي المركب المتعدد الجوانب على أنه معركة بسيطة بين الشر والخير".

ويضيف أعرب الكثيرون عن الاندهاش والحزن عندما تحول ما كان يعتقد أنه بزوغ فجر الديمقراطية في سوريا واليمن وليبيا إلى حروب أهلية مدمرة، بينما أصبحت مصر والبحرين أكثر "استبدادية" مما سبق.

ويقول كوبرن إن تذكر الخطأ التام في تكهن ما سيؤول إليه حال الربيع العربي يجب أن تجعل وسائل الإعلام الأجنبية أكثر حذرا في نقل المظاهرات في إيران التي بدأت في مشهد يوم 28 ديسمبر/كانون الأول الماضي وانتشرت سريعا.

ويضيف أن إيران تزعم أن قوات الأمن تمكنت من إخماد المظاهرات أو أن المظاهرات خمدت من تلقاء نفسها، ولكن يوجد ما يشير إلى أن المظاهرات ما زالت مستمرة ولكن على نطاق أقل.

ويقول إن الشعارات التي رددت في المظاهرات والمقابلات القليلة التي أجريت مع بعض المظاهرين تشير إلى أن المظاهرات كانت مدفوعة بالفقر والبطالة وارتفاع الأسعار وانخاض الدعم على المواد الغذائية والوقود إضافة إلى الغضب من فساد وجشع النخبة الحاكمة.

ويقول إن الكثير من المعلقين يهونون من تأثير الاحتجاجات ويصفونها بأنها من غير المرجح أن تؤدي إلى تأثير طويل المدي في إيران على أساس أنها تفتقر إلى التنظيم وإلى هدف موحد أو بلا زعامة واضحة، ولكن الصحفيين عادة ما يهولون من أهمية وجود هدف موحد أو من ضرورة وجود قادة للمظاهرات يمكن إجراء مقابلات معهم أو اقتباس ما يقولون.

ويرى كوبرن أن افتقار المظاهرات إلى التنظيم وتوزعها الجغرافي يشيران إلى أنها مظاهرات حقيقية تعرب عن غضب حقيقي. ويضيف أنه إذا كانت المظاهرات من تنظيم المخابرات الأمريكية والاسرائيلية بتمويل سعودي، كما قال مسؤولون إيرانيون، لكان الصحفيون يتعاملون مع عميلة علاقات عامة مرتبة وواضحة.

مقالات مشابهة

"الدفاع المدني": حريق داخل مخيم للنازحين السوريين في المرج

مجلس الدفاع الوطني: جرائم العدوان وآخرها اغتيال الرئيس الشهيد صالح الصماد ستنال الرد الرادع

وهاب عبر تويتر: هناك عملية تهريب لقانون جنسية جديد يشمل محظوظين من أصحاب المصارف ورؤوس الأموال فيما تُمنع المرأة من إعطاء الجنسية لأولادها. هل يجوز ذلك في عهد الرئيس ميشال عون؟

السيد نصرالله: مفتاح جبيل وكسروان يبقى عند رئيس الجمهورية وبكركي

التحقيق مع جوان حبيش في قضية "مفتاح كسروان"

سفير قطر: ننأى بأنفسنا عن التدخل في الانتخابات لأنها شأن لبناني داخلي

الحريري التقى سفير الكويت... والضاهر: نجاح كتلة "المستقبل" هو نجاح للبنان

بالفيديو- أبو فاضل يوضح عبر "الحدث" اتهامات بو صعب

خاص- بين القومي والتيار "مش رمّانة قلوب مليانة"... هذا ما حصل في ضهور الشوير