بعد مجزرة الغبيري.. ميفدون تُسمّم كلابها!
شارك هذا الخبر

Thursday, January 04, 2018

شهدت قرية ميفدون في قضاء النبطية مجزرة جديدة بحق الكلاب الشاردة وذلك بعد أيّامٍ على المجزرة التي شهدتها بلدية الغبيري وراح ضحيّتها عدد من الكلاب.

وانتشر على وسائل التواصل الاجتماعي فيديو يظهر لفظ أحد الكلاب أنفاسه الأخيرة بعد تسميمه، تحت أنظار المواطنين الّذين لم يستطيعوا أنْ يُعينوه بشيء سوى تصويره لنقل المخالفات الواضحة التي تعتمدها بعض البلديات لحل أزمة الكلاب الشاردة.

مقالات مشابهة

هل ساهمت "جنى" في الكشف عن شبكة تجسس داخل حزب الله؟

رواتب أوجيرو: رحلة المخالفات من أيلول حتى أيار

مسودة حكومية: الكل يريد «الأشغال»

أزمة النفايات عائدة حتماً!

معراب والمختارة.. و«المصيبة» ثالثهما!

المعارضة السُنيّة... "فرطت" قبل ولادتها؟

فرنجية.. على موقفِه!

الحريري يعمل على حلحلة العقَد...

ما حقيقة الـ500 مليون يورو.. من ميركل الى لبنان؟