خاص - بعد الخزعلي.. زيارة جنوبية لقائد عمليات "لواء الإمام الباقر" وحزب الله يردّ
شارك هذا الخبر

Thursday, December 28, 2017

خاص - الكلمة اونلاين

بعد أقل من شهر على ظهور زعيم "عصائب أهل الحق" قيس الخزعلي على الحدود الجنوبية اللبنانية، نشرت صفحة "لواء الامام الباقر السورية" على "فيسبوك" صوراً لقائد عمليات "لواء الباقر" الحاج حمزة أبو العباس، اثناء جولة له على الحدود الجنوبية مع اسرائيل.
وقد كتب تحت الصورة "فلتعلم أسرائيل اننا على حدودها وسيأتي اليوم الذي نكسر فيه حدودها".

ولاستيضاح الموضوع، حاولنا الاتصال بعدد من نواب كتلة الوفاء للمقاومة الا ان ايا منهم لم يكن لديه اي علم بالزيارة.

قد اثارت الصورة سلسلة من ردود الفعل الشاجبة بحيث اعتبرها كثيرون انها مستفزة وقد اشار وزير العمل ​محمد كبارة​ إلى ان "الاستعراض الذي قام به قبل اسابيع رئيس ميليشا عصائب اهل الحق العراقية التابعة ل​ايران​ على حدود ​لبنان​ الجنوبية مع ​فلسطين المحتلة​، يبدو انها تسببت بالغيرة لدى رؤساء ميليشيات اخرين صاروا يتنافسون على الظهور بجولات علنية على حدود لبنان، وكان آخرهم رئيس ميليشيا ما يسمى لواء الباقر المدعو حمزة أبو العباس" داعيا "الاجهزة المعنية الى وقف هذه المهزلة باجراءات رادعة، تمنع هؤلاء من هذه الاستعراضات التي تحاول الايحاء ان حدود لبنان هي حدود ايرانية". مضيفا:"المطلوب موقف حاسم ينهي هذه المهزلة، ويمنع ايران من استخدام ​جنوب لبنان​ صندوق بريد في حساباتها".

اما الوزير السابق اللواء اشرف ريفي فعلّق على مواقع التواصل الإجتماعي مغردا:"أنّنا طالبنا بالتحقيق في جولة الأمين العام لـ"عصائب أهل الحق" العراقي ​قيس الخزعلي​، فكان الجواب الصمت"، متسائلاً "ما هو موقف رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ ورئيس الحكومة ​سعد الحريري​ من إستمرار جولات قادة ميليشيات عراقية للحدود؟ هل حصلوا على تصريح؟ هل دخلوا ​لبنان​ بطريقة شرعية؟ اللبنانيون ينتظرون الجواب".
ورأى من جهة أخرى، ان "ما يجري على الحدود ينسف أسباب العودة عن إستقالة رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ والمشروع الإيراني و​تنظيم داعش​ لا يعترفان بحدود الدول واستقلالها"
فيما غرّد النائب السابق فارس سعيد عبر تويتر قائلا انه اذا استمرت استباحة الارض اللبنانية من قبل الحرس الثوري الايراني فعلى حكومة لبنان الطلب بإلغاء الـ 1701 وليستلم حزب الله امن الجنوب.

مقالات مشابهة

إصابة 6 إسرائيليين في إطلاق نار قرب مستوطنة "عوفرا" في رام الله

تويني: على حد علمي لم تحصل مناقصات بموضوع طائرات الميدل إيست

وكالة سانا تحذف خبر تصدي الدفاعات الجوية السورية لأهداف بعد نشره بدقائق

قاطيشه: كل الدعم للحريري

اليوم الثالث لمعرض الكتاب: حركة كثيفة وندوات وتواقيع وقراءة في حركة النشر

بعد الصفراء.. "السترات الحمراء" لـ"إنقاذ تونس"!

فرنسا انصاعت والمحتجون صعّدوا.. فهل الهدف إسقاط ماكرون؟

ورقة نعوة موريس عواد.. على طريقته

بالصور والفيديو- قرنعون تؤمن بسحر الميلاد وتفتتح قريتها السحرية!