الغارديان - "عام 2017 الأكثر وحشية على الأطفال"
شارك هذا الخبر

Thursday, December 28, 2017


تناولت الغارديان التي تقريرا لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة يحذر من أن الاطفال في مناطق الحرب يثستخدمون بشكل متزايد على أنهم أدوات في الحرب، سواء عبر تجنيدهم للقتال أوإ جبارهم على تنفيذ هجمات انتحارية أو استخدامهم كدروع بشرية.

وتقول المنظمة أن حصيلة 2017 تشير إلى أنها سنة وحشية للأطفال في مناطق الصراع، حيث أطراف الصراع تتجاهل بشكل صارخ القانون الإنساني الدولي، ويكون الأطفال عرضة للهجوم بشكل مستمر.

وتنقل الغارديان عن المنظمة قولها إن الاغتصاب والزواج القسري والاختطاف والاسترقاق قد أصبحت ممارسات معتادة في الصراعات القائمة في كل من العراق وسوريا واليمن، وكذلك في نيجيريا وجنوب السودان وميانمار.

وتضيف المنظمة أن بعض الأطفال، الذين اختطفتهم الجماعات المتطرفة، يتعرضون للاعتداء مرة أخرى من قبل قوات الأمن عند إطلاق سراحهم. ويتضرر آخرون بصورة غير مباشرة من جراء القتال، من خلال سوء التغذية وتفشي الأمراض، نظرا لتعذر الحصول على الغذاء والمياه والصرف الصحي.

ووفقا للصحيفة فقد دعت المنظمة جميع الأطراف في النزاعات القائمة في الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا إلى احترام القانون الإنساني الدولي والوقف الفوري للانتهاكات ضد الأطفال ولاستهداف البنية التحتية المدنية بما في ذلك المدارس والمستشفيات. كما دعت الدول ذات النفوذ على أطراف النزاع إلى استخدام نفوذها لحماية الأطفال.

مقالات مشابهة

الغارديان - "خيانة واهمال"

الإندبندنت - تهديدات بمزيد من الهجمات بطائرات غزة الورقية رغم التشديد الأمني الإسرائيلي

الفايننشال تايمز- أفكار ترامب متطرفة وسيئة

التايمز- الخطورة في التفاصيل

ديلي تلغراف- دونالد ترامب مخطئ بشأن روسيا

التايمز - الموساد وإيران

الفايننشال تايمز - لقاء ترامب مع بوتين يضع حلفاء واشنطن على المحك

"واشنطن بوست" - كيف سرق الموساد نصف طن من ملفات طهران النووية السرية؟

الصانداي تليغراف- تقنين الاستدلال الوجهي