الديلي تلغراف- بغداد بعد داعش
شارك هذا الخبر

Tuesday, December 26, 2017

في صحيفة الديلي تلغراف نطالع تقريرا بعنوان "بعد طرد داعش بغداد تنبثق من ظلام دام عقدا" ، أعده كامبل ماكديارميد من بغداد.

يصف معد التقرير تجربة مواطن عراقي يدعى ساجد جياد حين عاد إلى بغداد عام 2014 ليعمل في مركز ابحاث عراقي، فيقول إنه كان واحدا من أربعة أشخاص في الطائرة التي أقلته إلى بغداد.

ويقول الكاتب إن "المدينة كانت شبه مهجورة، وهو ما لم تشهده بغداتد خلال عشر سنوات من النزاع المسلح".

ويصف الكاتب بغداد بالقول إنها بدت كعاصمة محاصرة لدولة فاشلة.

أما الآن، وبعد طرد تنظيم الدولة الإسلامية، بإمكان ساجد أن يشعر بالفرق بمجرد أن يغادر مكتبه.

لقد تعزز الأمن بشكل ملحوظ وانتعشت الأعمال التجارية، ويرى جياد أن بغداد تشهد افضل أوقاتها منذ 13 عاما.

وقدرت الأمم المتحدة عدد الذين قتلوا في أنحاء العراق في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بـ 117 شخصا، وهو رقم مرتفع لكنه أقل بكثير من السنوات الماضية.

ويقول ميناس ليوم، وهو عراقي من اصل أرمني من سكان بغداد يعمل فنان وشم، إن "الوضع رائع الآن".

إلا أن الحديث عن "حياة طبيعية" في بغداد يعني أن التفجيرات أصبحت قليلة ومتباعدة، لكنها لم تنقطع تماما.

مقالات مشابهة

جعجع: مواقفنا تنبع من حرصنا التام على قيام دولة فعلية

حمادة: تقديم إقتراح قانون يسرّع بالحصول على ثلاث درجات

حاصباني: لندعم الأطفال المصابين بمرض نقص المناعة

سيلفانا اللقيس تستقيل من هيئة الإشراف... والسبب؟

نقولا نحاس: لترجمة مشروع طرابلس عاصمة إقتصادية على أرض الواقع

اجتماع رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية قرر المضي في الإضراب المفتوح

"رودز فور لايف" خرّجت عناصر من قوى الأمن شاركوا في دورة "المستجيب الأول" التدريبية

نهج جديد نحو السلام

شوقي الفخري من دير الاحمر: جعجع زعيم يتقن أسلوب الشحن الطائفي بامتياز