الديلي تلغراف- بغداد بعد داعش
شارك هذا الخبر

Tuesday, December 26, 2017

في صحيفة الديلي تلغراف نطالع تقريرا بعنوان "بعد طرد داعش بغداد تنبثق من ظلام دام عقدا" ، أعده كامبل ماكديارميد من بغداد.

يصف معد التقرير تجربة مواطن عراقي يدعى ساجد جياد حين عاد إلى بغداد عام 2014 ليعمل في مركز ابحاث عراقي، فيقول إنه كان واحدا من أربعة أشخاص في الطائرة التي أقلته إلى بغداد.

ويقول الكاتب إن "المدينة كانت شبه مهجورة، وهو ما لم تشهده بغداتد خلال عشر سنوات من النزاع المسلح".

ويصف الكاتب بغداد بالقول إنها بدت كعاصمة محاصرة لدولة فاشلة.

أما الآن، وبعد طرد تنظيم الدولة الإسلامية، بإمكان ساجد أن يشعر بالفرق بمجرد أن يغادر مكتبه.

لقد تعزز الأمن بشكل ملحوظ وانتعشت الأعمال التجارية، ويرى جياد أن بغداد تشهد افضل أوقاتها منذ 13 عاما.

وقدرت الأمم المتحدة عدد الذين قتلوا في أنحاء العراق في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بـ 117 شخصا، وهو رقم مرتفع لكنه أقل بكثير من السنوات الماضية.

ويقول ميناس ليوم، وهو عراقي من اصل أرمني من سكان بغداد يعمل فنان وشم، إن "الوضع رائع الآن".

إلا أن الحديث عن "حياة طبيعية" في بغداد يعني أن التفجيرات أصبحت قليلة ومتباعدة، لكنها لم تنقطع تماما.

مقالات مشابهة

قيادة “التقدمي”: التسوية لمصلحة البلد

معلومات لـLBCI : عُرض على جعجع نيابة رئاسة الحكومة والصناعة والثقافة والشؤون الاجتماعية لكنه مصر على "العدل"

377 مليار متر مكعب من الغاز الصخري في الصين

مطالبة بإبعاد زوكربيرغ عن رئاسة “فيسبوك” والسبب؟

بدء جلسة اللجان النيابية المشتركة

300 عنصر من الخوذ البيضاء غادروا الأردن إلى دول غربية

الرئيس عون لـ"المستقبل": الحكومة قاب قوسين او أدنى من عملية التشكيل

الحريري خلال مؤتمر التنمية المستدامة: الرؤية التي قدمتها الحكومة في مؤتمر سيدر تضع الاساس المتين للنمو والتوظيف

إدكار طرابلسي: لمعالجة ما تبقى من ملفات قبل الاقفال!