قصر رئاسي ثاني ..في جورة البلوط ؟؟
شارك هذا الخبر

Monday, December 11, 2017


يمازح أصدقاء مدير المخابرات الاسبق العميد الركن إدمون فاضل، لدى زيارتهم الاخير في قصره في جورة البلوط، بقولهم له: "شو هيدا قصر رئاسي ثاني؟ ..قصر بعبدا مش هيك ".
في وقت لا يخفي بعضهم غيرته منه بقوله بأنه أمضى في شركة "سايفكو" اياماً اكثر مما جلس في مكتبه، لكونه يميل الى متابعة بناء قصره مباشرة، من خلال اطلاعه على خفايا قطاع البناء، في مقابل ترداد آخرين، بأن فكرة بناء القصر راودته منذ ان سأله دبلوماسي أميركي، منذ اربع سنوات اذا ما شهد لبنان سابقا انتخاب مدير مخابرات رئيساً للجمهورية؟

مقالات مشابهة

إتمام أوّل عقد لشراء طاقة من القطاع الخاص

بري يلتقي موفد الرئيس الايراني حسين جابري انصاري

التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من الضبية باتجاه انطلياس وصولاً حتى نهر الموت

رسالة إيرانية لعون... ماذا تضمنت؟

التحكم المروري: جريح نتيجة انزلاق دراجة نارية على طريق عام المصيلح النبطية

الحراك المدني العكاري شكر فنيش وخيامي لجهودهما في إنشاء مجمعات رياضية

صفير تسلم من ليبان بوست طابعا بريديا تذكاريا يحمل صورته واسمه

إتحاد بلديات الضنية شارك في اجتماع منظمة المدن المتحدة في ستراسبورغ

تدابير سير في شارع المصارف غدا بسبب انتخاب رؤساء ومقرري اللجان النيابية