قصر رئاسي ثاني ..في جورة البلوط ؟؟
شارك هذا الخبر

Monday, December 11, 2017


يمازح أصدقاء مدير المخابرات الاسبق العميد الركن إدمون فاضل، لدى زيارتهم الاخير في قصره في جورة البلوط، بقولهم له: "شو هيدا قصر رئاسي ثاني؟ ..قصر بعبدا مش هيك ".
في وقت لا يخفي بعضهم غيرته منه بقوله بأنه أمضى في شركة "سايفكو" اياماً اكثر مما جلس في مكتبه، لكونه يميل الى متابعة بناء قصره مباشرة، من خلال اطلاعه على خفايا قطاع البناء، في مقابل ترداد آخرين، بأن فكرة بناء القصر راودته منذ ان سأله دبلوماسي أميركي، منذ اربع سنوات اذا ما شهد لبنان سابقا انتخاب مدير مخابرات رئيساً للجمهورية؟

مقالات مشابهة

العراق: إلغاء قرار نقل ملكية شركات النفط الحكومية إلى "النفط الوطنية"

العبادي يدعو لإبعاد العمل الأمني والعسكري في العراق عن "الحزبية"

قوات التحالف تعلن سيطرتها على طائرة تابعة للحوثيين

أصحاب محلات بيع اللحوم والمطاعم في الضنية: لإغلاق محلات الأجانب غير القانونية

وكالة ايسنا الإيرانية: 110 شركات متوسطة وصغيرة أوروبية في قطاعي النفط والغاز ابدت استعدادها لمواصلة التعاون

لجنة الأسير سكاف: على الدولة التحرك العاجل لتحرير جورج عبدالله

جعجع في بيت الوسط...

ترامب: من يصوت للديمقراطيين "مجنون"!

مقتل 15 شخصاً بتفجير انتحاري في أفغانستان