“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
لبنان شارك في اجتماع جمعية برنامج الامم المتحدة للبيئة وتركيز على النزوح السوري
شارك هذا الخبر

Thursday, December 07, 2017

انتهت اعمال الدورة الثالثة العمومية لجمعية برنامج الامم المتحدة للبيئة التي حضرها 193 دولة من بينها لبنان على صعيد وزراء البيئة بالاضافة الى ممثلين عن 6 اقاليم من العالم، المجتمع المدني اصحاب المصالح والهيئات الخاصة.

وقد اجتمع ممثل وزير البيئة اللبناني الدكتور جوزيف الاسمر وممثلة برنامج الامم المتحدة للبيئة لغرب آسيا عن المجتمع المدني واصحاب المصالح وعضو مكتب السياسي في حزب الخضر اللبناني المهندسة ماري تريز سيف مع المدير التنفيذي ل "اليونب" اريك سولهم في حضور الممثل المقيم في البحرين لبرنامج في غرب آسيا الاستاذ سامي دماسي وكان محور الاجتماع: كيفية تخفيف الاثار البيئة الناتجة عن النزوح السوري في لبنان وعرضا معه الضغط المتزايد والآثار المترتبة عن الأزمة السورية في لبنان على الموارد الطبيعية والنظم الإيكولوجية، والناتجة عن الزيادة المفاجئة في نسبة 37% من السكان بسبب 1.8 مليون شخص إضافي من النازحين واللاجئين بالاضافة الى 700 الف لاجىء فلسطيني.

ولفتا أنه للسكان النازحين إلى الوضع البيئي الهش بالفعل في المنطقة اثار جد سلبية، وعبرا عن المخاوف إزاء الأثر البيئي للأزمة السورية على البلدان المجاورة، كما تدفق الاجئين السورين يزيد التحديات السياسية والاقتصادية والأمنية التي تؤثر على التجارة والاقتصاد والبنوك والسياحة وزيادة البطالة بين الشباب. وطالبا برنامج الامم المتحدة للبيئة لوضع خطة عمل طارئة للتقليل من الآثار البيئية لأزمة اللاجئين.

كما طالبا بنقل مخيمات اللاجئين الموجدين على ضفاف نهر الليطاني والتي تسبب حالا من الهلع بسبب التلوث الذي تخطى معدلات المقبولة من الامم المتحدة، الناتج عن النفايات الصلبة والمجارير على المياه الجوفية والانهار المجاورة التي تستعمل لري المزروعات.

كما طالبا برنامج الامم المتحدة للبيئة المساعدة في وضع خطة تنفيذية طارئة لمعالجة النفايات الناتجة عن الاجئين الموجودين في المخيمات وتطبيقها.

مقالات مشابهة

ابو فاعور للـLBCI: ما اطالب به وزير الصحة ووزير الزراعة هو عدم السماح للتجار بالاتجار بصحة الناس عن طريق الاسمدة

وزير الزراعة للـLBCI: الادوية الزراعية الموجودة في لبنان هي ادوية لا تحتوي على مواد مسرطنة

وزير الصحة للـLBCI: ما حصل في موضوع الاسمدة قرار منفرد من وزارة الزراعة ونتمنى ان يكون قرارا من الممكن العودة عنه

ابو ناضر يستأنف نشاطه في الكتائب

وفاة المطران أندره حداد الراعي السابق لأبرشية الفرزل وزحلة والبقاع للروم الكاثوليك

سفارة الامارات لدى لبنان تقدم جهازاً طبياً لمستشفى “سير الضنية الحكومي”

توضيح جديد من شركة لاكتاليس.. هذا ما جاء فيه

نتانياهو يقلل من أهمية بيان قادة الدول الاسلامية: لست منبهراً

المشنوق عرض مع الصراف المستجدات وبحثا بتعزيز التنسيق بين الوزارتين