خاص - الفرزلي: اللاجئون السوريون وعدم انهيار الوضع اللبناني تبقى قضية المجموعة الدولية الاساس
شارك هذا الخبر

Monday, December 04, 2017

خاص - الكلمة اونلاين

اكد نائب رئيس مجلس النواب السابق ايلي الفرزلي ان من الواضح ان القضية المركزية بالنسبة للمجموعة الدولية هي قضية اللاجئين السوريين وكيفية الحؤول دون تدهور الوضع في لبنان بسبب اقتصادي او غير اقتصادي.

وشدد الفرزلي في حديث عبر موقع الكلمة اونلاين ان تحول المجموعة الدولية الى امكانية قائمة من ان يعزو اللاجئون السوريون اوروبا عبر الانتقال الى البحر الابيض المتوسط وطبعا يعلم الجميع ان لبنان هو الحدود الجنوبية لاوروبا وبالتالي كيفية مساعدة لبنان بحاجة استيعاب لهذه الطاقة وهذه المجموعة الدولية لا تفكر الا بهذا الموضوع.

واضاف الفرزلي انه امامنا مثل عندما فتح الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الحدود على اوروبا، قيمة المساعدات التي نالتها تركيا كانت 5 مليار دولار، وبالتالي مساعدة لبنان في ايواء اللاجئين تبقى القضية الاهم بالنسبة لمجموعة الدول خصوصا وان لبنان بقي وحده دون غيره الدولة المهيئة ثقافيا وفكريا وتاريخيا ان تكون موطئ قدم حقيقي للاوروبيين وممرا لمنطقة الشرق الاوسط والداخل العربي.


مقالات مشابهة

خاص- عن وزراء "العائلة المالكة"! في جنة العهد...!؟

خاص - باسيل يرضخ.. وعون ينكسر

خاص – صدق ما حذّر منه المشنوق..

خاص – غضب جنبلاط من عون.. هذا سببه

خاص - مشروع حل وسـطي لنيابة رئاسـة الحكومة.. فمن الاسم الاوفر!

رسالة الى عون من رافضي صيغة الـL في المتن الشمالي

خاص- "حصة الرئيس".. تقليد جديد ام عرف اعتاد عليه الرؤساء السابقون؟

خاص - قراءة للسفير الشامسي في معركة الحديدة..

خاص – غياب نقولا صحناوي عن "عيش الاشرفية": اقصاء ام تغيّب مقصود؟