“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
خاص من الرياض- ما سيقوله الحريري لعون لدى عودته... والراعي يتفهم الموقف السعودي..!؟
شارك هذا الخبر

Wednesday, November 15, 2017

الرياض - سيمون ابو فاضل

الكلمة أون لاين

ذكرت معلومات موثوقة بان رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري سيعود الى لبنان في حد أقصى يوم الاثنين المقبل ليلتقي رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ويتداول معه في المواضيع التي كانت سببا لاستقالته من السعودية وذلك لكون عون هو المرجع الصالح القادر على مناقشة الامر مع حليفه حزب الله، بحيث تتوزع المواضيع على العناوين التالية:

- تحييد لبنان عن صراعات المنطقة واعتماد سياسة الناي بالنفس.
- ضرورة احترام القرارات الدولية وفي مقدمها القرار ١٧٠١ ونشر الجيش اللبناني في منطقة الجرود الشمالية بشكل يودي لضبطها.
- إنهاء دور سراي المقاومة التي تتنشر في معظم المناطق اللبنانية.
- تشكيل حكومة جديدة تمثل كافة الفرقاء على ان يغيب عن بيانها الوزاري تأمين الغطاء لسلاح حزب الله من باب ذكر المقاومة في "المعادلة الذهبية " جيش وشعب ومقاومة.
-تشكيل الحكومة الجديدة على وقع توازنات جديدة على الا تضم رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل نتيجة مواقفه وخصوصا بعد اتهاماته الاخيرة للسعودية بانها تخطف الحريري.

واذا كان ثمة صعوبة في التوصل الى مثل هكذا حكومة وبيان وزاري فان الحريري وفق المعلومات يعتذر عن توليه الحكومة الجديدة ويفضل ان تتولى شخصية سنية غيره رئاسة حكومة تكنوقراط للاشراف على الانتخابات النيابية.

واضافت المعلومات بأن الحريري الذي سيلجاء الى تقليص دور بعض مستشاريه الذين أوصلوه الى هذه الحال على ما لفتت المعلومات نتيجة الواقع الذي أوصلوه اليه، سيوضح الى رئيس الجمهورية بان الطائفة السنية في لبنان غير راضية عما يطالهم من هيمنة غير فرقاء على القرار السياسي، كما انه لا يقبل ان يستمر "حزب الله" في تعرضه لأمن دول مجلس التعاون الخليجي وفي مقدمها السعودية والمطلوب ان يتخذ عون موقفا واضحا في هذا الامر.

ولفتت المعلومات الى "الكلمة اونلاين" الى ان اجتماع الملك السعودي - البطريرك الراعي كان جيدا وتطرقت خلاله الى العلاقات بين البلدين ودعم إقامة مقر لحوار الديانات والحضارات، فان اللقاء مع ولي العهد محمد بن سلمان كان ممتازا حيث عرض المسوول السعودي ما تتعرض له السعودية من ايران التي تشن الحروب في المنطقة، وتطرق الى العلاقة مع لبنان وشعبه والدعم الذي تقدمه السعودية على اكثر من صعيد فيما تقابل بالتعرض لها عسكريا ، امنيا واعلاميا ،حيث بدا بان الراعي تفهم الموقف السعودي وهو الامر الذي حدا به للإعلان عن موافقته لمضمون استقالة الحرير ومطالبته بحياد لبنان بعيد الغداء التكريمي الذي اقامه على شرفه امير منطقة الرياض.

مقالات مشابهة

زيارة ابوالغيط: بين الخطوة التطمينية وردود الفعل الغير مشجعة

مخاطر مالية مقلقة للنقد اللبناني!!

السلطات السعودية تحذر مواطنيها من أمطار غزيرة وسيول جارفة

قتلى وجرحى جراء ضربات جوية وقصف مدفعي في ريف دير الزور

السفير المصري لدى لبنان غادر بيروت متوجهاً الى القاهرة للتحضير لزيارة الحريري

ابتكار جديد في لندن .. حافبلت تسير على وقود زيت القهوة!؟

ماذا قال ولايتي عن احنجاز أبناء الحريري في السعودية؟

تيلرسون: واشنطن لا تزال تأمل بحل دبلوماسي مع كوريا الشمالية

ليبرمان: الأسد يسيطر على %90 من المناطقة المأهولة في سوريا