لحود: من يقف خلف ما يقوله الحريري يريد جرنا إلى فتنة الكل خاسر فيها
شارك هذا الخبر

Tuesday, November 14, 2017


لفت ​رئيس الجمهورية​ الاسبق ​إميل لحود​ إلى أن "مشاكلنا تبدأ من ​إسرائيل​ و​أميركا​ ومعظم ​دول الخليج​"، معتبراً أن "رئيس ​مجلس الوزراء​ ​سعد الحريري​ ليس حرا في قرار ​الاستقالة​".
وفي حديث تلفزيوني، أكد لحود أن " من يقف خلف ما يقوله الحريري فإنه يريد جرنا إلى فتنة الكل خاسر فيها"، مشيراً إلى أن "حساباتنا يجب أن تبنى على أبعد بكثير مما قاله أو لم يقله الرئيس الحريري وألا نخطئ القراءة مجدداً".
وأشار إلى "أننا أقوياء أمام العدو وأمام كل من يجرّب أن ينال منّا، في بداية الأزمة كان الخوف أن ينجر ​لبنان​ إلى فتنة كما يريدون له"، مؤكداً أنه "من المفروض أن يعود الحريري إلى لبنان ويقدّم استقالته".
وأوضح لحود أنه "منذ قيام إسرائيل لم يعد هناك نأي بالنفس وكرامتنا لا تسمح لنا بأن يكون لنا حقّ ونسكت"، مشيراً إلى أن "رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ والدولة والشعب يطلبون أن يأتي الحريري ويقرر هنا ما يريد".
وأضاف "لقد خسروا الحرب الكونية التي شُنت على ​سوريا​ وكلفتهم المليارات لذلك يهددون لبنان بالفتنة اليوم"، مشيراً إلى أنه "فشل الفريق الآخر من إسرائيل الى أميركا دفعه للضغط على لبنان والضغوط على لبنان بإيعاز إسرائيلي أميركي ​خليجي​".
وتابع "​النأي بالنفس​ لمصلحة إسرائيل التي تريد رأس المقاومة وما تريده إسرائيل تنفذه أميركا و​السعودية​"، معتبراً أنه " بإيعاز إسرائيلي أميركي تخلّصوا من ​رئيس الحكومة​ الراحل ​رفيق الحريري​".

مقالات مشابهة

سرّ يجمع راغب علامة وإليسّا.. ما هو؟

أسعار توقيع كتاب ميشيل أوباما تثير جدلاً

بعد "هجوم الأهواز".. إيران تستدعي ثلاثة دبلوماسيين أوروبيين

المحامي الشخصي لترامب: ستتم الإطاحة بالحكومة الإيرانية!

ماذا يخبئ لك حظك اليوم مع الأبراج؟

«جبهة النصرة» تهدد.. بتعطيل اتفاق إدلب

تفاصيل مأساة النازحين الهاربين.. اشتروا المركب فغرق

ما هدف "الحملات المبرمجة" على الإشتراكي؟

هدنة جنبلاط و تيار عون مستمرة رغم الخروق