لقاء الجمعيات والشخصيات الاسلامية في لبنان: لوضع حد للتهديد السعودي
شارك هذا الخبر

Tuesday, November 14, 2017


حذر لقاء ​الجمعيات​ والشخصيات الإسلامية في ​لبنان​ من "التمادي السعوي في احتجاز ​رئيس الحكومة​ اللبنانية"، منبهاً من "​سياسة​ التكبر والتعالي والعجرفة التي تمارسها سلطات ​الرياض​ بحق دول عربية هي إحدى الدول الاساسية المؤسسة ل​جامعة الدول العربية​ ومشاركة في وضع شرعة ميثاق ​الامم المتحدة​".
وفي بيان له، رأى اللقاء أن "رئيس الحكومة المقيد الحركة في العاصمة ​السعودية​ تعرض كما تشير مصادر ديبلوماسية موثوقة إلى الكثير من التحقير وأنه تم تفتيش ​السفير​ الفرنسي بعد خروجه من لقائه بالرئيس الحريري، كما تم تفتيش سيارته خوفاً من أن يكون قد تسلم أي رسالة"، مؤكداً أن "موقف ​رئيس الجمهورية​ العماد ​ميشال عون​ و​رئيس مجلس النواب​ ​نبيه بري​ أسهم في إخراج السعودية، لأنهما اعتبرا ​الاستقالة​ عبر ​قناة العربية​ غير قائمة، وبالتالي وضعا سقفاً وطنياً ودستورياً لكيفية التعاطي في شأن وطني لبناني صرف، أحرج السعودية، وبدأت الأصوات الدولية تتعالى ضد هذه القرصنة".
ودعا اللقاء إلى "وضع حد لهذا التهديد السعودي الذي لم يسبق له مثيل في تاريخ العلاقات بين الدول".

مقالات مشابهة

نادي مانشستر سيتي يستضيف المهرجان المجتمعي لكرة القدم في شيكاغو

فادي كرم لصوت لبنان93.3: كلام الرئيس عون محاولة جدية لانهاء العراقيل وسببها محاولات باسيل فرض شروطه على الجميع

حكم جديد بالسجن ثماني سنوات على الرئيسة الكورية الجنوبية السابقة

يوم صحي للهيئة الصحية الاسلامية في المخيمات الفلسطينية

محفوض: الحريري يتعرض لعملية التفاف والابتزاز السياسي لن ينفع

Domaine des Tourelles تفوز بلقب Great Value Champion Red في حفل IWC لهذا العام

"التحكم المروري": قتيلان و28 جريحا في 14 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية

جمهورية لوغانسك تتهم القوات الأوكرانية بقصف أراضيها مرتين أمس

سليمان يحذّر من خطر إقرار "قانون الدولة القومية للشعب اليهودي"