“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
خاص- الكلمة اونلاين تنشر مضمون لقاءات ولي العهد السعودي مع كل من الحريري ،جعجع والجميل ..
شارك هذا الخبر

Thursday, November 09, 2017

خاص -الكلمة اونلاين

سيمون ابو فاضل


بعد تعدد الروايات التي احاطت باستقالة رىيس الحكومة سعد الحريري من السعودية ينشر موقع الكلمة اونلاين مضمون اللقاءات بين ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان وبين رئيس حكومة لبنان المستقيل سعد الدين الحريري يومي الاثنين والسبت من الأسبوع الماضي ،وايضا مضمون اللقاءات في وقت سابق بين ولي العهد مع كل من رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع الذي كان انقطعت العلاقة بينه وبين السعودية نحو 4 اشهر بعد ترشيحه العماد عون رئيسا للجمهورية يومها، وكذلك اللقاء مع رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل والتي شارك فيها وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج ثامر السبهان.

وحسب الاوساط المطلعة على هذه اللقاءات فإن ولي العهد طرح على كل من جعجع والجميل الاسئلة الثلاثة التالية التي كانت محور النقاش:
وهي
كيف تصفون الواقع اللبناني واذا ما كان مقبولا ؟
كيف يمكن معالجته وتصوركم لذلك ؟
كيف بإمكان السعودية ان تساعدكم ؟
ففي اللقاء مع جعجع، باشر الاخير بسرد قراءة لولي العهد حول تمدد ايران في المنطقة وسيطرة حزب الله على القرار اللبناني واعادة انتعاش النظام السوري بما يفرض لمواجهة هذا الامر اعادة ترتيب العلاقة بين مكونات 14 آذار لتحقيق تعادل وتوازن بقدر الممكن. وان اعادة تنظيم الصفوف هي خطوة اساسية في مقابل الدينامية الموجودة عند فريق الممانعة.
واضاف جعجع حسب الاوساط بأن علاقته برئيس الجمهورية العماد ميشال عون باتت مقطوعة لكنه لا يريد المواجهة معه وغير ذلك هو مستعد لأن يعارض اي فريق تشكل قراراته وتصرفاته هيمنة على القرار اللبناني وسيادة الدولة. اما في ما يخص كيفية مساعدة السعودية لهذا الفريق حرص رىيس القوات على جواب بانه من الضروري اعادة توحيد صفوف هذا الفريق كما كان في السابق.

اما لقاء الامير محمد مع الجميّل، تقول اوساط مطلعة للكلمة اونلاين باشره رىيس الكتائب باستعراض الوضع السياسي الذي هو عليه اذ بعد ان كان على خلاف في الجانب المسيحي مع التيار الوطني الحر نتيجة مواقفه بات هو حاليا على خلاف مع القوات اللبنانية نتيجة مواقفها والى ذلك ينقض عليه الجميع وفي مقدمهم الحريري بشتى الوسائل في وقت ان حزب الكتائب قدّم الكثير من الشهداء بدءً من عمه الرئيس الشهيد بشير الجميل وشقيقه الوزير الشهيد بيار الجميل. كذلك نائب الكتائب الشهيد انطوان غانم مستعرضا ما واجه حزب الكتائب من قهر وقمع في المراحل السابقة.
وطلب الجميل في اللقاء دعم السعودية لحزبه في الانتخابات النيابية المقبلة لمواجهة الامكانيات الوافرة لحزب الله بحيث يمكنه الأمر إيصال نواب معارضين لسياسية حزب الله وايران مؤكدا انه حكما غير مؤيد لسياسة الممانعة وما يقدم عليه في المنطقة.
وتكشف الاوساط المطلعة للكلمة اون لاين بالتفاصيل مضمون اجتماع الحريري مع ولي العهد وخلص الى استقالته من رئاسة الحكومة . فتقول بانه خلال اللقاء ما قبل الأخير اي منذ عشرة ايام اوضح ولي العهد للحريري بأن الواقع في لبنان تجاه السعودية غير مقبول وبات المطلوب تحقيق التوازن معه من اجل الحد من تعرض محور الممانعة للسعودية وامنها.
وخلص اللقاء الى قول الحريري بأنه عاجز ولا يستطيع التعديل في مواقف وتحركات حزب الله وعاد بعدها الى لبنان على قاعدة ان يعود نهاية الاسبوع المنصرم الى السعودية.
الا ان اللقاءات الايرانية التي عقدها الحريري مع الوفد الإيراني الذي ترأسه مستشار مرشد الثورة السيد علي اكبر ولايتي سرعت في انعقاد الاجتماع الاخير مع ولي العهد حيث كان تمن على رىيس الحكومة المستقيل ، بعد الاتصال به، زيارة الرياض التي وصلها ليلا وابلغ مكتب ولي العهد بأنه في المملكة . من بعدها تلقى اتصالا بأن السبهان سيحضر اليه صباح يوم السبت للقائه واصطحابه للقاء ولي العهد.
وهكذا حصل صبيحة يوم السبت ، حيث وصل السبهان دارة الحريري الساعة التاسعة صباحا وترافقا للاجتماع مع ولي العهد، وابان اللقاء عرض الامير محمد بن سلمان للحريري التهديدات التي تقدم اليها ايران تجاه السعودية قائلا له "انك حضرت الى السعودية منذ سنة ونيف وعرضت انتخاب عون رئيسا للجمهورية على قاعدة ان يكون محايدا وان هذا الامر سيؤدي الى الحد من تمدد ايران وحزب اللذين استفادا من الفراغ الرئاسي حينها ، وطلبت مهلة سنة لتبيان النتائج فوافق جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز على هذه الخطوة باعتبارها تؤمن المصلحة اللبنانية وابلغناك بأننا سنوفد الامير خالد فيصل موفدا ملكيا لتهنئته وتوجيه دعوة للرىيس عون لزيارة السعودية، وهكذا حصل حيث اقمنا له استقبالا لائقا "بنا وبه" لكوننا دولة صديقة للبنان ونقدر شعبه ولذلك عبرنا عن احترامنا لرئيسه ورغبتنا بالتعاون لمصلحة البلدين وشعبيهما ، لكن بعدها بأسابيع قليلة كانت لعون مواقف قبيل سفره لمصر داعمة لحزب الله وتأتي ضدنا فلم يصدر منك اي موقف.
وتابع ولي العمد وفق الاوساط المطلعة ،بانه بعدها تعددت المواقف الرسمية في لبنان المؤيدة لحزب الله دون ان تعبر عن اي رفض بأن الوضع لم يعد مقبولا نتيجة هذه الممارسات لأن كل من طهران وامين عام حزب الله السيد حسن نصرالله يهددان امن المنطقة والسعودية، ويحتمي حزب الله في الحكومة التي تترأسها. وعندما نسألك عن الامر تقول انك عاجز فمن جهة السعودية لم تكن يوما الا ساعية لمصلحة لبنان وخير شعبه منذ تأسيس الدولة اللبنانية منذ عام1948 وقدمنا كل المساعدات دون اي مقابل واستضفنا اللبنانيين من كل الطوئف للعمل في السعودية حتى ان المسيحيين الذين يؤيدون عون وباتوا يشتمون السعودية واكثرية هؤلاء عملوا في السعودية ويمكن القول ان "شاحوط قرميد منزلهم"، "شاحط القرميد" هو من المال السعودي وبعض هؤلاء الذي لا يحبون السعودية يعملون حاليا في هذه البلاد بحرية تامة لأننا بلد مضياف.
ثم توقف ولي العهد امام زيارة الوفد الايراني الى بيروت وكلامه بان لبنان في محور الممانعة ، سائلا الحريري اذا كان موافقا على هذا الكلام فرد رئيس الحكومة بأنه يرفض هذا الكلام ولا يؤيده.لكنه يسعى لتحقيق الاستقرار
فساله ولي العهد ماذا تريد ان تفعل في هكذا واقع وهؤلاء يهددون اهلنا واطفالنا وامننا واستقرار المنطقة من خلال اعمالهم وشبكاتهم فأجاب الحريري بأنه لا يستطيع ان يفعل شيئا معهم.
عندها قال له الامير محمد بأن عليك ان تأخذ موقف واضح فإذا بقيت صامتا معناها انك تؤيدهم واذ كنت ترفض هذا الامر عليك ان تتخذ موقفا ونحن نعدك بأنك اذا كنت مؤيدا وتريد البقاء على رأس الحكومة سنحررك كليا بحيث تستطيع ان تتخلى عن الجنسية السعودية اذا أردت ذلك وانا اتعهد بأن اعمالك في السعودية ستبقى قائمة من دون اي مساس بها على غرار ما هو حاصل مع عدة رجال اعمال لبنانيين لاننا بلد مضياف ونريد الخير للجميع لكننا نحن نرفض ان يكون لبنان منصة للتعرض للامن القومي السعودي.
أضاف ولي العهد ،والمفارقة ان رئيس الجمهورية يدافع عن محور الممانعة في عدة مواقف فيما انت لا تعبر عن اي اعتراض فنحن لا مانع لدينا في ان تبقى في الحكومة وان يكون كل واحد في طريقه لأننا تكلمنا مرات عدة في هذا الموضوع و بتنا في مرحلة تتطلب ان تكون علاقتنا واضحة معك لكونك رئيسا للحكومة اللبنانية ونعتبرك صديقا وحليفا للسعودية.
عندها ساد السكون لنحو ثلاثين ثانية تقول الاوساط المطلعة على اللقاء للكلمة اون لاين ليخرج الحريري من صمته مؤكدا انه لا يؤيد ما تقوم به ايران وحزب الله وتصرفاتهم الاجرامية وسأستقيل من الحكومة واكون الى جانبكم في هذا الخيار.
عندها رد ولي العهد ان القرار يعود لك ونحن نقدر ما تقدم عليه.
بعدها تبادل الحريري وولي العهد القبلات وخرج مع الوزير السبهان وحضر استقالته التي اعلنها.

مقالات مشابهة

المانيا تطالب روسيا بالضغط على الاسد

بعد مجزرة المسجد.. مصر تعلق قرار فتح معبر رفح

اللواء السيد: الحريري ظلم مثل الضباط الاربعة في قضية والده

ميركل تدين هجوم العريش: نقف بجانب مصر في مواجهة الإرهاب

التحالف العربي: الصاروخ الذي تم إطلاقه على مدينة الرياض تم إدخاله عن طريق ميناء الحديدة في اليمن

من هو رئيس المعارضة السورية الى مفاوضات جنيف؟

رئيس الهيئة العامة للاستعلامات المصرية: الهجوم على المسجد شمال سيناء يكشف عن تغيير واضح لسلوك الإرهابيين

بالفيديو: بلاك فرايدي على الطريقة اللبنانية

خاص - بعد كشف عمالة عيتاني.. مستشارة أمن الدولة توضح