العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
خاص- مشروع تقسيم العاقورة... "زوبعة في فنجان" بنظر أهالي البلدة!
شارك هذا الخبر

Sunday, October 29, 2017

خاص- الكلمة أونلاين

تتعدد المشاكل في المناطق والضيع اللبنانية وتأخذ أشكالا مختلفة طائفية أحيانا وحزبية أحيانا أخرى ومنها عائلية لم تستطع السنوات الطوال من تضميد جراحها ومعالمها، وما حصل في ضيعة العاقورة اللبنانية في الأيام الأخيرة خير دليل على ذلك.

فقبل أيام وبناءً على استدعاءٍ تقدّم به بعض أهالي بلدة العاقورة،وحرصاً على عدالة وصحّة التمثيل لكلّ من القسمين ومنع الخلافات العائليّة في المنطقة، أعدَّت وزارة الداخليّة والبلديّات، "مشروع قانونٍ يرمي إلى إلغاء اسم قرية العاقورة الواردة في عِدَادِ القرى التي يتألّف منها قضاء جبيل في محافظة جبل لبنان، وإضافة قريتين إلى القرى التي يتألّف منها قضاء جبيل الأولى تسمّى قرية العاقورة الشمالية وتتألّف من حي المشايخ، والثانية تسمّى قرية العاقورة الجنوبيّة وتتألّف من حيّ الأهالي، وعلى أن تعتمد حدود كلّ قريةٍ من تلك القرى بحدود الحيّ المُعتَرف به قانوناً.

تكمن المشكلة في العاقورة مع آل الهاشم الذين يعتبرون أنّ هناك غبناً حاصلاً، وتهميشاً لعائلتهم خصوصاً في المجالس البلديّة، كون هذه العائلة تُشكِّل ثُلث المُنتخَبين في البلدة، ما يُحتِّم أن تكون العائلة مُمثّلة بالثلث.

هذا الموضوع أثار بلبلة كبيرة بين أهالي العاقورة الذين رفضوا بمعظمهم منطق التقسيم مشددين على أن العاقورة التي بقيت صامدة في وجه جميع الاحداث والتجارب التي مرت بها على مرّ التاريخ لنتعرف التقسيم يوما وستبقى قوية بوحدة أرضها وأبنائها.


رئيس البلدية السابق سيمون مرعب شدد على أن أهالي العاقورة شربوا من المياه نفسها وتربّوا على الأرض ذاتها، من هنا لا يجوز الحديث عن تقسيم للعاقورة، فالجميع مهما على اختلفت وجهات نظره وتباينت هم عائلة واحدة تفرح وتحزن في الوقت عينه وقال:"لايستطيع أحد تقسيم ضيعتنا التي خرجت أشهر الأطباء في لبنان والقضاة والمحامين والمهندسين والضباط والمتعلمين... فالعاقوة فخرنا ضمن بلدات منطقة جبيل ولا أعتقد ان أحداً يسعى إلى التقسيم وحتى أخوتنا من آل الهاشم وكذلك العائلات الأخرى. وعن العريضة التي تم توقيعها أشار أن هناك البعض من آل الهاشم استنكر هذا الموضوع مستشهدا بكلام أسد الهاشم الذي تحدث عنضرورة التخلص من أيام الجاهلية وما يحكى عن تقسيم لا مكان له اليوم.
مرعب شدد على أن اليد الواحدة لا يستطيع أحد ان يكسرها وما حصل في العاقورة زوبعة والمشاكل ستحل بين أهالي القرية.
وعن سبب وصول التوتر لهذا الحدّ اعتبر مرعب أن هناك هواجسا عند بعض الناس ويجب ان تحل بالحوار خصوصا انه وفي العاقورة لاخلافات طائفية (كون العاقورة ضيعة مارونية بأجمعها) أما على الصعيد الحزبي فرأى مرعب أن رئيس الجمهورية لن يرضى بأن يرى ضيعة مسيحية مقسمة كذلك النائب فارس سعيد الذي كان حديثه جامع للعاقورة رافضا من يريد الاصطياد بالماء العكر.

من جانبه قال رئيس البلدية الأسبق جيرار ياغي أن التحرك الذي حصل لم يكن هدفه تقسيم العاقورة بل جاء كردة فعل على تصرفات البعض في العاقورة موضحا ان هناك عائلة آل الهاشم والتي يبلغ عدد أفرادها الـ2000 تقريبا وينتخب منهم نحو الـ 900 من جهة وعائلات أخرى عدد أفراد كل واحد منها لا يزيد عن الـ 200، ما يعني اذا ما جمع أفراد هذه العائلات سيشكلون نحو الـ3000 منتخب، وبالتالي يشعر آل الهاشم أن هناك غبنا وتهميشا بحقهم في المجالس البلدية.

يشدد ياغي على ان مشكلة العاقورة ليست داخلية، بل مشكلتها الحقيقة تكمن مع جيرانها من آل مشيك وآل شريخ في اليمونة وحل هذه النقطة توحّد أهالي العاقورة أكثر وأكثر. وعن العريضة التي رفعت إلى وزارة الداخلية وتم توقيعها من عدد اهالي العاقورة، وصفها بالزوبعة مشيرا أن بعض التدخلات السياسية تستفيد من جو التقسيم وخلق المشاكل وأنهى كلامه قائلا: ما أستطيع تأكيده أن العاقورة لن تقّسم ويجب على كل شخص أن يأخذ حقّه، آل الهاشم حركوا مياه راكدة ونحن مصرون على تحويل هذه المياه الراكدة إلى مياه صافية دون أي زعل.

وكانت مصادر من آل هاشم أكّدت ان الهدف ليس خلق مشكلة في العاقورة ولا اشعال فتنة بل إرجاع الحقّ لأصحابه وإعطاء كلّ ذي حقٍّ حقّه وضرورة ان تكون العائلة مُمثّلة بالثلث في المجلس البلدي.

مقالات مشابهة

قواعد النقل "الصارمة" تجبر "أوبر" على وقف عملها في المغرب

اسبانيا: السجن 3 أعوام ونصف لمغني راب مجد الإرهاب

زيدان يخرج عن صمته ويكشف مستقبله مع ريال مدريد

بايرن ميونخ يضع قدماً في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا

أبطال أوروبا: تعادل بين برشلونة وتشيلسي

كيفية تصميم وترتيب ألبوم صور غوغل

مرشح سابق للرئاسة المصرية يستقيل من حزبه على خلفية اتهامات بالتحرش

حكيم: إقرار الموازنة يتطلب إصلاحات ولا يجوز ربطها بالانتخابات

الخارجية الأميركية: يُمكن لدول أخرى المشاركة في محادثات السلام مستقبلاً