بو عاصي: الحاجة الملحة لوضع آلية للبدء بإعادة النازحين إلى بلدهم
شارك هذا الخبر

Thursday, October 12, 2017

تابع وزير الشؤون الاجتماعية ​بيار بوعاصي​، اليوم الثالث من زيارته العاصمة الأميركية، حيث عقد سلسلة اجتماعات مكثفة في ​الكونغرس الأميركي​ مع عدد من أعضاء مجلس النواب، إضافة إلى لقاءات بارزة مع كبار المستشارين في مجلس الشيوخ.وانتقل بعدها الوزير بو عاصي إلى ​البيت الأبيض​، فأجرى لقاءات مهمة مع كبار مستشاري الرئيس الأميركي، توجت بمحادثات مطولة إستمرت لساعة ونصف الساعة مع مستشار الرئيس الأميركي لشؤون ​الشرق الأوسط​ في ​مجلس الأمن​ القومي التابع للبيت الأبيض مايكل بل ، حيث تمّ البحث بالتطورات في المنطقة، والوضع في ​لبنان​ من جوانبه كافة السياسية والأمنية.
أما في تفاصيل اللقاءات في الكونغرس، فعقد وزير الشؤون الاجتماعية، اجتماعاً مع رئيس لجنة المخصصات في مجلس النواب تلاه اجتماع مع فريق العمل المتخصص الذي يتابع مسألة المساعدات الخارجية للبنان.وعقد الوزير بو عاصي لقاءً مع عضو لجنة الشؤون الخارجية تد دويتش إثر جلسة استماع عن الأوضاع في لبنان، عقدتها اللجنة الفرعية لشؤون الشرق الأوسط التابعة للجنة الشؤون الخارجية.
واجتمع بعد ذلك مع ​عضو الكونغرس الأميركي​ من أصل لبناني دارين لحود الذي تبنى مشروع قرار يتعلق بالوضع في لبنان، لا سيما لجهة قضية ​اللاجئين​ والمساعدات.وقد تمحورت اللقاءات في الكونغرس حول مسألة المساعدات للنازحين السوريين، فضلاً عن المساعدات العسكرية للبنان، حيث جدّد الوزير بو عاصي شكره للمجتمع الدولي، وللولايات المتحدة على المساعدات التي تُقدم للبنان في هذا المجال، لكنه شدّد في الوقت ذاته على الحاجة الملحة إلى وضع آلية تضمن البدء بإعادة ​النازحين السوريين​ إلى بلدهم.وفي المساء أقامت القائمة بأعمال ​السفارة اللبنانية​ في واشنطن السفير كارلا جزار، حفل إستقبال رسمي على شرف الوزير بوعاصي ووزير الإقتصاد ​رائد خوري​.

مقالات مشابهة

إشتباكٌ بالسكاكين في طرابلس.. وآخر بالأراكيل في المنية!

عبد المحسن محمد الحسيني- المنتخبات العربية بكأس العالم

طارق حمادة- أزمة الجواز الإلكتروني.. إلى أين؟

خالد العرافة- المواطنون والمقيمون ليسوا حقل تجارب لقرار غير مدروس

هل هناك حصة لجبيل في الحكومة؟

سمير عطا الله- هوامش مونديالية

لهذا السبب حذر صندوق النقد لبنان!

سنّة "8 آذار" خارج الحكومة اللبنانية؟!

تحالفات سياسية "غريبة" في لبنان!