قمرالدين زار وأعضاء مجلس بلدية طرابلس المرفأ تضامنا مع ادارته
شارك هذا الخبر

Thursday, October 12, 2017

زار رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين على رأس وفد من المجلس البلدي مرفأ طرابلس للتضامن مع ادارته ورفضا لقرار المجلس الاعلى للجمارك والقاضي بتحويل الشاحنات الآتية الى مرفأ طرابلس في عبارات بحرية تركية، الى مرفأ بيروت، وكان في استقباله مدير المرفأ الدكتور احمد تامر ورئيس نقابة عمال المرفأ احمد السعيد واعضاء مجلس النقابة.

وأعلن قمر الدين رفض مجلس بلدية طرابلس ل"قرار عزل المدينة ومعاقبتها بدلا من معاقبة موظف وضبط الوضع ومنع التهريب والسرقات"، وطالب ب"الرجوع عن القرار وزيادة عدد الموظفين والكشافين الجمركيين، لان القرار عاقب أهم مرفق حيوي منتج في المدينة وهو المرفأ".

ودعا قمر الدين وزير الأشغال العامة والنقل "الصديق يوسف فنيانوس والحكومة الى اتخاذ الموقف المناسب حفاظا على حقوق طرابلس ودعما لمرفئها وادارته".

واكد "أهمية مكافحة التهرب الضريبي في كل المرافئ والمعابر، والإجراءات الرقابية الحازمة لأنه من غير المقبول اقفال المرافئ أو الحد من انتاجيتها عند وجود مخالفات يرتكبها أحد أفراد الضابطة الجمركية أو التجار، وهذا يستدعي زيادة عدد الموظفين والكشافين الجمركيين بدل تحويل البواخر الى مرفأ بيروت".

من جهته، رحب تامر بقمر الدين واعضاء المجلس البلدي، شاكرا تضامنهم، واوضح انه تلقى وعدا من "المجلس الاعلى للجمارك بالرجوع عن القرار فور الانتهاء من التحقيق في الخطأ الذي ارتكب في مراقبة احدى الحاويات المستوردة من تركيا".

وتطرق الى "الافكار الجديدة حول تطوير المرفأ ودوره الريادي في المسقبل القريب والبعيد"، ولفت الى "وجود خطة لتحويل المرفأ الى مرفأ لوجستي ذكي عبر قرض من "بنك التنمية الاسلامي".

مقالات مشابهة

أعمال شغب في باريس ترافق الإحتفال بفوز فرنسا بكأس العالم

مقتل خمسة عمال في حريق بمنجم للنحاس بجنوب أفريقيا

سبب "غير متوقع" وراء اقتحام ملعب نهائي المونديال!

وكالة الأنباء السورية: غارة إسرائيلية تستهدف موقعا عسكريا شمال مطار النيرب في ريف حلب

بالصورة - هذا هو مطلق النار على رئيس مجلس ادارة السمايا..

نقابة الفنيين السينمائيين: لتدبير فوري بحق المعتدين على أبي حبيب أو سنلجأ للقانون

الجامعة العربية المفتوحة احتفلت بتخريج دفعة جديدة من طلابها

ترامب يصل الى هلسنكي عشية قمته مع بوتين

زلزال بقوة 4.7 درجات على مقياس ريختر ضرب جنوب شرق ايران ولم يخلف أية خسائر بشرية