تمنوا لو كانوا زميلات... وسيشتكون لدى عون وصفا
شارك هذا الخبر

Thursday, October 12, 2017

يردد اعلاميون في 8 آذار قولهم "يا ريت كنا بنات على الأقلّ كنا سنأخذ معلومات من مديرية التوجيه وعدد من المسؤولين العسكريين، لأنه تبين أن بعض الضباط يعطون الزميلات معلومات أكثر من اللازم، ويفتحون لهم قلبهم".
وتابع الاعلاميون أن بعضهم يريد أن يوصل شكواه الى قائد الجيش العماد جوزيف عون لمعالجة هذا الأمر، وأنهم كانوا ينوون التوسط لدى مسؤول وحدة الارتباط والتنسيق في حزب الله الحاج وفيق صفا للطلب من مدير التوجيه العميد علي قانصوه عند زيارته الأسبوعية له، بأن يكون التعاطي الاعلامي في الجيش مع جميع اعلاميي 8 آذار متوازيا.

مقالات مشابهة

سرّ يجمع راغب علامة وإليسّا.. ما هو؟

أسعار توقيع كتاب ميشيل أوباما تثير جدلاً

بعد "هجوم الأهواز".. إيران تستدعي ثلاثة دبلوماسيين أوروبيين

المحامي الشخصي لترامب: ستتم الإطاحة بالحكومة الإيرانية!

ماذا يخبئ لك حظك اليوم مع الأبراج؟

«جبهة النصرة» تهدد.. بتعطيل اتفاق إدلب

تفاصيل مأساة النازحين الهاربين.. اشتروا المركب فغرق

ما هدف "الحملات المبرمجة" على الإشتراكي؟

هدنة جنبلاط و تيار عون مستمرة رغم الخروق