التايمز: محامي بريطاني والتنظيم
شارك هذا الخبر

Monday, October 09, 2017

نطالع في صحيفة التايمز تقريرا لمراسلها ريتشارد فورد حول "جهادي متحصن في الرقة كان محاميا في بريطانيا".
وينقل فورد عن المحامي الذي يقاتل في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية قوله إن "طائرات التحالف محت تقريبا معقل التنظيم في الرقة".
وأضاف أن "المحامي الذي يطلق على نفسه أسم آدم البريطاني كان ميسور الحال في بريطانيا ويقود سيارة بورش".
وأكد "آدم البريطاني" في مقابلة أجريت معه أن "الكلاب الضالة والقطط زاد وزنهم بصورة ملحوظة لأنهم يقتاتون على أجساد القتلى المنتشرين في شوارع الرقة".
وأعطى "آدم البريطاني" بعض المواصفات التي تكشف شخصيته الحقيقية، وتبين أنه ياسر إقبال من مدينة برمنغهام، وهو محام متزوج، وقد ناجحا في مسيرته المهنية قبل الانتقال للعيش في سوريا.
وقال البريطاني في تسجيل صوتي له أنه "لم يكن فاشلا في حياته، كان لدي سيارة بورش، وكنت ناجحا في حياتي، وكنت أتطلع لشراء فيلا وفيراري".
وأردف كاتب التقرير أن بعد ممارسة مهنة المحاماة، تخصص إقبال في قضايا الهجرة، وأدار الكثير من الشركت المتخصصة بقوانين الهجرة.
وأشار إلى أن "السبب الذي دفعه لترك الحياة الناجحة التي كان يعيشها غير معروفا".
وأكد إقبال خلال المقابلة أن "شوارع الرقة مليئة بالجثث"، مضيفا أن "الخوف يمنع الناس من انتشالها ودفنها خوفا من أن يستهدفوا بصاروخ أو قنبلة".

مقالات مشابهة

الرياشي: لن يضعفنا أي شر لأن ما هو معنا أقوى

خارجية إسرائيل أشادت بقرار أستراليا الاعتراف بالقدس الغربية عاصمة لها

النيابة العامة الفرنسية تطلق سراح أربعة أفراد من عائلة منفّذ اعتداء ستراسبورغ

جريح باطلاق نار خلال اشكال فردي في صيدا

"عاصفة غضب" تفجر في عاصمة أوروبية جديدة

600 هزة أرضية في لبنان سنوياً!

مجزرة بيئية في خراج فنيدق... قتل حوالي 12 سنجابا في غابة العزر

مقدمات النشرات المسائية ليوم السبت - OTV: الجميع متمسك بمواقفه

أين وصل الذكاء الاصطناعي في 2018؟