شروط دمشق تؤخر انسحاب "سرايا أهل الشام" من عرسال
شارك هذا الخبر

Sunday, August 13, 2017

تعثر تنفيذ اتفاق انتقال مسلحي «سرايا أهل الشام» وعائلاتهم وزهاء 3 آلاف نازح، من بلدة عرسال، الذي كان مقرراً البدء بتنفيذه صباح أمس، وفق ما أفضت إليه المفاوضات التي أشرف عليها المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم بين «السرايا» و «حزب الله» وحكومة دمشق.

وفيما قال مصدر عسكري لبناني لـ «الحياة» إن تأخر تنفيذ الاتفاق حصل نتيجة طلب دمشق انسحاب مسلحي «السرايا» بالباصات إلى بلدة الرحيبة (يسيطر عليها «الجيش السوري الحر») في القلمون الشرقي، وليس بسياراتهم، ذكر مصدر قيادي في «سرايا أهل الشام» لـ «الحياة» أن النظام و «حزب الله» أخلّا بالاتفاق. وقال: «فوجئنا بعد منتصف ليل الجمعة - السبت بنسف تنفيذ الاتفاق ونقل إلينا اقتراحاً عن إمكان إجراء مصالحة مع النظام السوري وانتقالنا إلى عسال الورد (القلمون الغربي) فكان جوابنا: «لن نصالح حتى لو قُطّعنا قطعاً».

ووجّه القيادي نفسه نداء إلى المعنيين بحل المشكلة لتسهيل العودة كما كان متفّقاً عليها إلى الرحيبة «لأننا نريد الخروج ولا نريد أن نجلب البلا

مقالات مشابهة

إسرائيل تحدد "أهدافا إيرانية" في العراق تمهيدا لضربها!

التلفزيون السوري: الجيش يواصل بسط سيطرته على العديد من التلال والقرى والبلدات في المنطقة الممتدّة بين ريفي درعا والقنيطرة

173 مليار ليرة كلفة البنزين للسيارات الحكومية!

الشيخ عبدالله: السلوك الاسرائيلي قام بالاساس على العنصرية والارهاب منذ اللحظة الاولى

الحواط: زمن الفوقية والإلغاء انتهى ونريد إبعاد العهد عن الصفقات

قمرالدين افتتح سوق البسطات البلدي في التبانة

خريس: لحكومة جامعة لا تستثني احدا وعلى الجميع التنازل من أجل مصلحة لبنان

الجيش الاسرائيلي يستهدف نقطة رصد لحماس شرق قطاع غزة

الصراف التقى سفيرة لبنان في التشيلي وسفير العراق