أسانج: مستعد للحوار مع وزارة العدل الأميركية والسلطات البريطانية
شارك هذا الخبر

Friday, May 19, 2017



اشار مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج الى ان اليوم هو انتصار لي بعدما أوقفت السلطات السويدية ملاحقتي، معتبرا ان وقف السلطات السويدية التحقيق مهم ولكنه لا يمحو سبع سنوات من الاحتجاز بدون تهمة.
ولفت الى ان الاعتقال والطرد من دون توجيه التهيم من سمات دول لاتحاد الأوروبي، مؤكدا ان حق اللجوء مكفول لي بموجب القانون الدولي الإنساني وادعاء بريطانيا غير ذلك أمر فظيع، مؤكدا استعداده للحوار مع وزارة العدل الأميركية والسلطات البريطانية .
تجدر الاشارة الى انه ذكرت قناة "روسيا اليوم" ان شرطة لندن تؤكد أنها ستلقي القبض على مؤسس موقع "ويكيليكس" جوليان أسانج إذا خرج من سفارة الإكوادور رغم إيقاف التحقيق ضده بالسويد.
في عام 2006، أسس أسانج موقع ويكيليكس، الذي يهتم بنشر الوثائق والصور، والذي تصدر عناوين الصحف في أنحاء العالم في نيسان عام 2010 حينما نشر لقطات تظهر جنودا أمريكيين يقتلون بالرصاص 18 مدنيا من مروحية في العراق.
لكن في وقت لاحق من العام نفسه اعتقلته بريطانيا بعد أن أصدرت السويد مذكرة اعتقال دولية بحقه بسبب اتهامه بالاعتداء الجنسي.
وتقول السلطات السويدية إنها تريد استجواب أسانج بشأن اتهامه باغتصاب امرأة والتحرش بأخرى وممارسة الجنس معها عنوة في آب من هذا العام حين كان في زيارة إلى ستوكهولم لإلقاء محاضرة. ويقول أسانج إن ممارسته الجنس مع المرأتين كان بإرادة كل منهما.

مقالات مشابهة

وزير الخارجية الأميركي: المطلوب من إيران ليس من الصعب تنفيذه

أرسلان : صوتنا لبري احتراما لأنفسنا ومبادئنا وخطنا

الامم المتحدة: اجلاء 400 شخصاً من مخيم اليرموك إلى قلعة مدك بمحافظة حماة

خارجية فرنسا تدعو للتحرك الفوري للتعامل مع الوضع الإنساني في اليمن

"الدفاع المدني": إخماد حريق أعشاب وهشيم في كفرجرة - جزين

وسائل إعلام أميركية: سماع إطلاق نار في فلوريدا والشرطة تطوّق مكان الحادث

"التحكم المروري": اشغال داخل نفق سليم سلام

الجيش: توقيف المدعو محمد إبراهيم كوكولاك المتورط في اشكال التلّ في طرابلس والمطلوب بعدّة مذكّرات توقيف

الصراف يزيل تغريدته ويصحح: الله يشفيك...علي مصطفى