“لودميلا بوتينا” احتجزها بوتين في دير…فكيف انتقمت منه؟ العالم على حافة حرب عالمية ثالثة… ما هي نبوءات يون!؟ في جب جنين…قتل شقيقه وزوجة إبن شقيقه، والسبب؟! طبخة البحص الانتخابية… كثرة الطباخين يفسد الطبخة التيار “محاصر”… والمراهنة على عون سقطت  آخر الأخبار 
خاص - كتاب من بلدية انطلياس الى الرئيس عون: لا لجسر جل الديب 2L
شارك هذا الخبر

Thursday, May 18, 2017

حاص - alkalimaonline


حصل موقع الكلمة اونلاين على مضمون الكتاب الذي رفعه مجلس بلدية انطلياس الى الرئيس العماد ميشال عون وفيه شرح مفصل لاعتراض المجلس على جسر جل الديب 2L من الناحية الفنية البحتة للمشروع ، و المسؤول عنها مجلس الانماء و الاعمار ،

ويعلل الكتاب الاسباب الى نواحي تقنية كون المشروع الذي أقرّ تمّ الاعتراض عليه ثلاث مرات سابقاً لكونه غير مدروس و غير مجدٍ و يلحق بالمنطقة أضرار كبيرة خاصة أنه جاء دون أخذ موافقة او حتى رأي البلدية بالموضوع.

واليكم مضمون الكتاب:



" بتاريخ 11/5/2017 إجتمع المجلس البلدي في أنطلياس و النقاش بشكل طارئ و بحضور جميع اعضاءه و على جدول اعماله بنداً وحيداً يتعلق بمناقشة مسألة إقرار الحكومة جسر جل الديب و التخطيطات الاخرى، و بنتيجة الاجتماع و المباحثات التي جرت ، صدر عن المجتمعون و بإجماع الحاضرين ما يلي:

يشكرالمجلس البلدي لمنطقة انطلياس و النقاش فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون و مقام مجلس الوزراء المحترم على الاهتمام الخاص الذي يولونه لمنطقة ساحل المتن ، و قد ترجم ذلك بإقرار عدة مشاريع إنمائية للمنطقة.

وفي هذا السياق و بعد التباحث و مناقشة مفاعيل المشاريع التي تمّ إقرارها للمنطقة مؤخراً و لا سيما و بشكل خاص ما يعرف بجسر جل الديب 2L ، فإن المجتمعون يبدون اعتراضهم المباشر و الكبير ليس على قرارات مجلس الوزراء و إهتمام فخامة الرئيس بإنماء المنطقة ، بل إن الاعتراض هو على الناحية الفنية البحتة للمشروع ، و المسؤول عنها مجلس الانماء و الاعمار ، و ذلك كون المشروع الذي أقرّ تمّ الاعتراض عليه ثلاث مرات سابقاً لكونه غير مدروس و غير مجدٍ و يلحق بالمنطقة أضرار كبيرة خاصة أنه جاء دون أخذ موافقة او حتى رأي البلدية بالموضوع علماً انه يدخل في عمق النطاق البلدي لمنطقة أنطلياس ،و إنه و بحسب القانون و العرف يتم اخذ موافقة أو رأي البلدية في كل ما يخص المشاريع داخل النطاق البلدي ، و هو الامر الذي لم يحصل ابداً .

وبما ان المجتمعون يرون انه من حيث الشكل أولاً قبل المضمون ، و من حيث العنوان العريض اي مدخل و جسر لجل الديب ، أن يتمّ إنشاء هذا الجسر ضمن النطاق البلدي لمنطقة جل الديب و ألا يتم إنشاؤه دون اي مبرر مقبول في منطقة انطلياس.

أما من حيث المضمون فإن المدخل و الجسر المقترحين داخل النطاق البلدي لمنطقة انطلياس لا يخدمان الغاية المرجوة منهما ، إذ ان هذا الجسر يصبّ في عمق منطقة سكنية في انطلياس و بين مجمعات تجارية كبرى على الاوتوستراد و سيوجد هذا الجسر تقاطعاً إضافياً أمام سينما أوديون سيؤدي الى عرقلة السير اكثر مما سيحلّ المشكلة ، ناهيك عن الاضرار التي ستلحق بالعقارات و المؤسسات التجارية الكبرى الموجودة في المنطقة و هبوط اسعار العقارات . أضف الى كل ذلك فإن منطقة انطلياس النقاش الوديعة الهادئة المعروفة تاريخياً ببساتين الليمون و الرحابنة و العاميتين و بطريركية الارمن .... تتحوّل تدريجياً و بفعل المشاريع المقرّة و غير المدروسة آثارها بشكل كافٍ على المنطقة من قبل من وضع دراساتها ، تتحوّل منطقتنا الى كتلة من الاسمنت و مجموعة من الجسور و التقاطعات التي لا نهاية لها و كل ذلك خدمة لمرور السيارات القادمة من المناطق الجبلية ، و قد كان حريّ بمن وضع الدراسات و بهدف توزيع الجسور بشكل عادل بين المناطق المجاورة تأمين مداخل و مخارج للمتن من مناطق اخرى غير انطلياس و النقاش و بالتالي توزيع السير بين الضبيه و جل الديب و الزلقا و نهر الموت ، إذ بعكس ذلك نكون أمام واقع نزع هوية منطقتنا و طابعها و تحويلها الى مجرد ممرات و تقاطعات و جسور خدمة لكامل منطقة المتن ، فعدد الجسور الموجودة و المقترحة حديثاً ضمن نطاقنا البلدي لم يعد منطقياً او مقبولاً إذ قد يتجاوز الستة جسور او السبعة ضمن نطاقنا البلدي فقط ، و هذا ما لا يمكن القبول به او السكوت عنه و إلا نكون مقصرين لا بل مجرمين بحق منطقتنا الحبيبة .

وبما انه يقتضي توزيع الجسور على المناطق بالتساوي و عدم حصرها ببلدة واحدة و إلا يكون الظلم قد وقع و الضرر الذي لا يعوّض قد حصل.

وبما ان العنصر الاهم هو ان جسر جل الديب بالصيغة التي أقرّ بها سيوجد تزاحماً و عرقلة سير خانقة على اوتوستراد أنطلياس شبيهة بتلك التي تحصل عند جسر ال Geant و ذلك بسبب إضطرار القادمين على الاوتوستراد من اتجاه جونية الى أخذ خط اليمين للتمكن من الصعود على الجسر بعكس الخارجين من منطقة انطلياس الى اتجاه بيروت الذين يخرجون من خط اليمين الى الشمال ، مما سيؤدي حكماً الى زحمة سير خانقة و تزاحم و تداخل بين السيارات و الخطوط .

وبما ان المجتمعون و بالوكالة التي منحت اليهم من ابناء المنطقة قد قرّروا رفض المشروع المقرّ حديثاً في مجلس الوزراء و المعروف بإسم جسر جل الديب بالشق التقني و الهندسي منه و ذلك بحسب ما تمّ تفصيله اعلاه ، طالبين من فخامة الرئيس وهو الاب و الراعي للجميع و من مقام مجلس الوزراء السلطة التنفيذية في البلاد اعادة المشروع الى مجلس الانماء و الاعمار لاصلاح هذا الخطأ التقني الفني الخطير ليصار الى انشاء جسر جل الديب ضمن النطاق البلدي لمنطقة جل الديب و ليس في داخل منطقتنا التي تكفيها التخمة في الجسور و التقاطعات و ان تكون هذاه الجسور مدروسة بشكل أكبر ، شاكرين فخامة الرئيس و مجلس الوزراء على الاهتمام الذي يولونه للمنطقة ، طالبين من جميع اهالي و سكان منطقة انطلياس و النقاش مواكبة الموضوع مع البلدية للوصول الى الخواتيم السعيدة ، و إجراء ما يلزم من اتصالات و عقد ما هو ضروري من اجتماعات مع المسؤولين لشرح وجهة نظر البلدية و اتخاذ الاجراءات و التحركات المناسبة على ضوء نتائج الاتصالات و الاجتماعات التي ستعقد لهذه الغاية"

مقالات مشابهة

خاص بالصور- عرس يجمع الاضداد في السياسة والاعلام

خاص - حفاوة سورية استثنائية بالوزراء اللبنانيين: هكذا ترد دمشق على منتقدي الزيارة!

خاص - ترامب يرد الاعتبار لساترفيلد بعد تطويق العونيين له في ١٩٨٨.. ويعينه مساعد تيلرسون

خاص – حزب الله يتمادى في جرود جبيل.. فما رأي الفاعليات؟

خاص- مناخ سني لبناني ايجابي تجاه النظام السوري وصل الى الحريري

خاص – بيروت مقبلة على معاناة جديدة:"محرقة للنفايات".. فهل يمرّ المشروع؟

خاص – قانون انشاء محافظة كسروان - جبيل صدر.. والعبرة بالتنفيذ

خاص – هكذا يعلّق روكز على انشاء محافظة لكسروان وجبيل؟

خاص- أهالي درنة الليبية يناشدون غسان سلامة التدخل